من نحن | اتصل بنا | السبت 23 فبراير 2019 12:45 صباحاً

الأخبار

 

بالصور..إرث اليمن الحضاري يذهل الألمان في برلين

متابعات: الأحد 10 فبراير 2019 09:12 صباحاً


أشار المصور وأستاذ العمارة البريطاني البروفيسور تريفور مارتساند إلى أن إطلاقه اسم "بعين التناسب" على معرضه للصور الفوتوغرافية المقام بمتحف برلين للفنون الإسلامية بالعاصمة الألمانية برلين يهدف للفت الأنظار لبراعة البنائين والمعماريين اليمنيين القدماء والمعاصرين، وقدرتهم على إبداع نماذج فريدة للعمارة اعتمادا على النظرة الدقيقة المتناسبة من دون اعتماد على أي وسائل تقنية.

 

وقال مارتساند للجزيرة نت إن الحرب المدمرة المستمرة باليمن أفقدت هذا البلد الذي وصف لعقود قريبة خلت بـ"السعيد" أيّ قدرة على التناسب، وتهدد بإفناء إرثه الحضاري العريق وأنماط فريدة من العمارة اشتهر بها.

 

ولفت إلى أنه أغرم باليمن وتردد عليه كثيرا منذ الثمانينيات وأنجز فيه تدريبا تطبيقيا استمر 13 شهرا مع معلمي البناء والعمارة الأثرية.

ومن بين أكثر من عشرة آلاف صورة التقطها لليمن، يعكس مارتساند في أربعين صورة يقدمها بالمعرض البرليني -الذي افتتح مساء الخميس الماضي بحضور واسع لنخبة المجتمع الألماني- تنوع فسيفساء العمارة اليمنية العائدة إلى 3000 عام، في صنعاء القديمة وتعز وصعدة والحديدة وكوكبان وشبام التي توصف بـ"شيكاغو الصحراء" بسبب مبانيها التاريخية السامقة.

وينقل زائرو المعرض نظراتهم بصور المعماري البريطاني بين الحصون المشيدة فوق الصخور وأبراج قمم الجبال و"ناطحات السحاب" في شبام والمباني المزخرفة بالطين والأحجار في صنعاء القديمة، والمآذن والقباب والمعالم الأثرية والمواد المستخدمة بالبناء.

وأوضح المصور أن معرضه يريد لفت أنظار عامة المواطنين والمثقفين والنخب في ألمانيا إلى أهمية العمارة التاريخية اليمنية، وما تحمله من رسائل من الماضي يمكن التعلم منها بالحاضر، والتحذير مما يتهدد هذا الإرث الإنساني من أخطار محدقة.

ويبدي المثقفون ومحبو الآثار والتاريخ في ألمانيا اهتماما خاصا باليمن، واكتسب هذا الاهتمام زخما كبيرا بزيارة عميد الأدباء والشعراء الألمان المعاصرين غونتر غراس لهذا البلد عام 2002، وبعد عودته عبّر غراس الحائز على جائزة نوبل للآداب عام 1999 عن انبهاره ببلاد سبأ قائلا "عدت من اليمن سعيدا بمشاهدة المناظر الرائعة والأراضي قليلة السكان والوديان الخصبة وبقايا الحضارة والآثار العريقة".
 

 

 
المزيد في الأخبار
  مواعيد إقلاع رحلات الخطوط الجوية اليمنية لـ يوم السبت 23 فبراير 2019م : ◾رقم الرحله : 607خط الرحله :القاهره- سيئون. الاقلاع :02:00 بعد منتصف الليل. (توقيت القاهره).
المزيد ...
عاودت ميليشيات الحوثي استهداف مطاحن البحر الأحمر في مدينة الحديدة، بعد ساعات من قصفها مجمعا تجاريا وصناعيا، ضمن خروقاتها المتصاعدة لوقف إطلاق النار في الحديدة
المزيد ...
الجوازات السعودية توضح كيفية إلغاء تأشيرة الخروج النهائيأكدت المديرية العامة للجوازات السعوديه أنه يمكن للمقيم إلغاء تأشيرة الخروج النهائي من خلال منصة
المزيد ...
قالت مصادر عسكرية في الحديدة أن مليشيات الحوثي قصفت مجمع "إخوان ثابت" الصناعي مما تسبب في إتلاف معظم محتويات المجمع. وأوضحت المصادر أن القصف الحوثي تسبب في اندلاع
المزيد ...

أختيار المحرر
حجور تتمدد وتتجه لخنق مؤخرة الحوثي في صنعاء
هكذا لطخت "كرمان" ذقن حميد الأحمر بكريمة تورتة ابان الاحتفال بثورة فبراير!
فتاة تعاني سوء التغذية تلخص تأثير الحرب وانهيار اقتصاد اليمن
بالصور..تعرف إلى "الطفل الذئب" في الهند
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
كان اليمن قد أخذ يتجه ، بسبب السياسات الاجتماعية المنحازة لصالح ذوي النفوذ في المجتمع، نحو أن يصبح بلداً
  التعايش الديني أولاً، وعليه تبنى المجتمعات وتحل مشكلات الفقر والجهل والفساد والظلم فيها.   تجارب الغرب
و كيف لتلك الأقلام أن تكتب عن أعداء السلام ،،، و تجمل أعمالهم و هم الذين دمروا أحلام الكثير،،، أقلام  تزور
  قطعاً ليس جغرافيا نتملكها أو نحاول إلى ذلك سبيلاً، ولا سلطة تستهوينا وفي سبيلها ندوس على كل شيء نجده في
في حديثه عن مصافحته لرئيس وفد الحوثيين إلى محادثات راين بوو قال خالد اليماني أن محمد عبد السلام أخي في الأول
اتبعنا على فيسبوك