من نحن | اتصل بنا | الاثنين 10 ديسمبر 2018 08:30 مساءً

الأخبار

 

تمرد في صفوف الحوثي.. ابو علي الحاكم يهدد موالين لجماعتة باحالته للقضاء

- المصدر: مواقع الاثنين 19 نوفمبر 2018 06:30 مساءً

تتسع فجوة الخلافات والانقسامات بين قيادات مليشيا الحوثي والموالين لها يوما بعد يوم. 

وأكدت مصادر مقربة من الحوثيين، أن مسؤول الاستخبارات الحوثي أبوعلي الحاكم هدد عددا من الموالين بالإحالة إلى القضاء ما لم يسلّموا الأموال والأسلحة التي صرفت لهم طوال الفترة الماضية.
ونقلت صحيفة عكاظ السعودية عن مصدر أن عائلة «الرميمة» التي كانت تقطن منطقة صبر في تعز واحدة من العائلات الموالية للحوثي التي حضرت الاجتماع ووجهت لها بشكل مباشر الإهانات من قبل أبوعلي الحاكم. وأكد المصدر أن رد العائلات على الحوثيين جاء حاسماً، واتهمته بإثارة فتنة طائفية وتحويلهم وأسرهم إلى هدف وضحايا لمخططات وأوهام زائفة، مؤكدين للقيادي الحوثي بأنهم كانوا يعيشون في سلام مع الجميع ويحظون باحترام قبل أن ينجرفوا وراء الوعود والأطماع لمليشيا الحوثية رافضة الدعوات لرفد الجبهات بالمقاتلين.

 

 

 
المزيد في الأخبار
  اقرت السلطات القضائية بمحافظة اب يوم الاحد تنفيذ حكم القصاص في قاتل الطفلة الاء الحميري. وقال مصدر قضائي لصحيفة "عدن الغد" ان السلطات اقرت تنفيذ حكم الاعدام وسط
المزيد ...
أعلن وفد جماعة الحوثي المشارك في مشاورات السويد عن رفضه القاطع لأي مقترح حول الرحلات الجوية إلى أي مطار غير مطار صنعاء الدولي. وقال حميد عاصم عضو وفد الحوثي في
المزيد ...
  قال المدير التنفيذي لمركز إسناد العمليات الإنسانية الشاملة في اليمن السفير محمد آل جابر: أن خطة العمليات الإنسانية الشاملة في اليمن تهدف إلى رفع المعاناة
المزيد ...
أكد مسؤول في الخارجية الأميركية على ضرورة ألا يكون اليمن مصدرا لأي تهديد مدعوم من إيران، يستهدف السعودية والإمارات.وقال نائب مساعدة وزير الخارجية الأميركي لشؤون
المزيد ...

أختيار المحرر
زفاف أسطوري هندي.. 100 طائرة لنقل المدعوين!
قرية "للنساء فقط" شمالي سوريا
عرب لغتهم الأم ليست العربية ويخشون عليها من الاندثار
الذكرى الـ71 لقرار تقسيم فلسطين: تسلسل زمني للأحداث
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك