من نحن | اتصل بنا | الاثنين 10 ديسمبر 2018 08:45 مساءً

الأخبار

 

بريطانيا تقترح حلا واحدا للازمة في اليمن وتبدأ تحركا جديدا في المنطقة - تفاصيل

- المصدر: مواقع الاثنين 12 نوفمبر 2018 07:45 مساءً

تبدا بريطانيا اليوم الاثنين 12 نوفمبر/تشرين الثاني2018م ، تحركا جديدا في المنطقة لبحث الازمة اليمنية.

ويزور وزير الخارجية البريطاني جرمي هانت السعودية، اليوم الاثنين، لحث السعوديين على إنهاء الحرب في اليمن-حد الاعلام البريطاني-.

وسيلتقي الوزير البريطاني بالعاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز وابنه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

ووفق وسائل إعلام بريطانية فإن هانت سيسافر إلى الإمارات في محاولة لتعزيز الدعم لعملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة في اليمن.

وقال هانت «إن التكلفة الإنسانية للحرب في اليمن لا تحصى: فمع ملايين المشردين والمجاعة والأمراض وسنوات من إراقة الدماء، فإن الحل الوحيد هو الآن قرار سياسي بتجنيب السلاح ومتابعة السلام».

 

 

 
المزيد في الأخبار
مر منذ سقوط نظام الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح 8 سنوات الى اليوم . ورغم مرور 8 سنوات الا ان كل القيادات الجنوبية التي غادرت في عهد صالح وادعت انها منفية لم تعد
المزيد ...
مواعيد رحلات اليمنية ليوم غد الثلاثاء 11 ديسمبر 2018م   مواعيد رحلات طيران اليمنية ليوم غد الثلاثاء 11 ديسمبر رقم الرحلة :609. خط الرحلة : القاهرة – عدن الاقلاع : 0230
المزيد ...
  اقرت السلطات القضائية بمحافظة اب يوم الاحد تنفيذ حكم القصاص في قاتل الطفلة الاء الحميري. وقال مصدر قضائي لصحيفة "عدن الغد" ان السلطات اقرت تنفيذ حكم الاعدام وسط
المزيد ...
أعلن وفد جماعة الحوثي المشارك في مشاورات السويد عن رفضه القاطع لأي مقترح حول الرحلات الجوية إلى أي مطار غير مطار صنعاء الدولي. وقال حميد عاصم عضو وفد الحوثي في
المزيد ...

أختيار المحرر
زفاف أسطوري هندي.. 100 طائرة لنقل المدعوين!
قرية "للنساء فقط" شمالي سوريا
عرب لغتهم الأم ليست العربية ويخشون عليها من الاندثار
الذكرى الـ71 لقرار تقسيم فلسطين: تسلسل زمني للأحداث
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك