من نحن | اتصل بنا | الاثنين 19 نوفمبر 2018 10:30 مساءً

رياضة

 

ساري يقترب من "البلوز"

الأربعاء 11 يوليو 2018 10:45 مساءً

 

قال أوريليودي لورينتيس رئيس نابولي الإيطالي، الأربعاء، إن تشلسي اقترب من التعاقد مع ماوريتسيو ساري مدرب نابولي السابق لخلافة أنطونيو كونتي.

ولا تزال الشكوك تخيم على مستقبل كونتي مع النادي اللندني، رغم فوزه بلقب كأس الاتحاد الإنجليزي الموسم الماضي، حيث أنهى الدوري في المركز الخامس، وفشل في التأهل إلى دوري أبطال أوروبا.

وأضاف دي لورينتيس للصحفيين خلال تقديم المدرب الجديد لنابولي كارلو أنشيلوتي: "ساري اقترب من تدريب تشلسي. فريق المحامين الخاص بي يتفاوض مع فريقه القانوني لإنهاء كل شيء".

وتولى أنشيلوتي تدريب نابولي في مايو الماضي بدلا من ساري، حيث يسعى النادي لإنهاء هيمنة يوفنتوس على لقب الدوري المحلي.

وقاد ساري (59 عاما) نابولي لاحتلال المركز الثاني في الدوري مرتين، والثالث مرة واحدة، خلال ثلاثة مواسم قاد خلالها الفريق.

ويتبقى عام في العقد الحالي لكونتي مع تشلسي، وقد بدأ بالفعل قيادة الفريق في معسكر الإعداد قبل الموسم الجديد، مما يجعل مستقبله "مجهول" حتى هذه اللحظة.

 

 
المزيد في رياضة
ضيّع مهاجم منتخب ليسوتو واحدا من أغرب الأهداف في تاريخ المستديرة، خلال مباراة منتخب بلاده أمام تنزانيا، في الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة لكأس أفريقيا
المزيد ...
تأهل منتخب موريتانيا إلى نهائيات كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم، للمرة الأولى في تاريخه، بعد فوزه الأحد على ضيفه البوتسواني بنتيجة 2-1.وقلب أصحاب الأرض تأخرهم بهدف
المزيد ...
ضمنت الجزائر المشاركة في كأس الأمم الأفريقية المقررة الصيف المقبل في الكاميرون، بعد عودتها من لومي بفوز كبير على مضيفتها توغو 4-1، الأحد، في الجولة الخامسة قبل
المزيد ...
أحرز الألماني ألكسندر زفيريف المصنف ثالثا، بطولة الماسترز الختامية لكرة المضرب، بفوزه الأحد على الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول، 6-4 و6-3 في المباراة النهائية
المزيد ...

أختيار المحرر
المخابرات الأمريكية سي آي أي "تعتقد أن بن سلمان أمر بقتل خاشقجي"
بيع "حمام السباحة".. أغلى لوحة لفنان على قيد الحياة مقابل 90.3 مليون دولار
ما العمر المثالي لحمل المرأة؟ دراسة تكشف "الفترة الذهبية"
حيلة ذكية لاكتشاف الذين حظروك على واتساب
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك