من نحن | اتصل بنا | الاثنين 19 نوفمبر 2018 10:45 مساءً

الأخبار

 

شاهد صورة نادرة للملكة أروى بنت احمد الصليحي

- المصدر: مواقع الأربعاء 11 يوليو 2018 12:45 مساءً
- صورة قديمة ونادرة للملكة اروى بنت احمد الصليحي التي حكمت اليمني في عهد الدولة الصليحية.

 
نشر متحف ويستون بارك في مدينة شفيلد لوحة  الفنان لحسون  في 2008 لـ الملكة اليمنية الشهيرة أروى بنت أحمد الصليحي التي حكمت اليمن في فترة الدولة الصليحية في العصور الوسطى الإسلامية.
 
حيث استمر لحسون في رسم اللوحة سنتين على تواصل مع المتحف الذي زوده بالمواد الأولية والمعلومات، حتى تكون لوحة (الملكة أروى) صورة معبرة عن الحقيقة التاريخية لهذه الملكة العظيمة في بعدها الفني.
 
وطلبت إدارة المتحف في شفيلد رسم لوحة للملكة أروى لما لها من دور عظيم في اليمن أثناء فترة حكمها وحكم زوجها المكرم الصليحي، وأرادت إدارة المتحف أن تقدم خدمة للجالية العربية في بريطانيا وللجمهور البريطاني باختيار شخصية عربية تاريخية لتعرض على الجمهور مدة عامين.

 

 
المزيد في الأخبار
أكد، وكيل الأمين العام لعمليات حفظ السلام في الأمم المتحدة جان بيير لاكروا، اليوم الأحد، أنه من "المبكر جدا" التفكير في نشر بعثة سلام أو غيرها من أعمال الأمم المتحدة
المزيد ...
   اثار مشهد فيديو تم تداوله قبل يوم حالة من الرعب في صفوف اليمنيين ويعكس حالة البؤس التي باتت تعيشها العاصمة اليمنية صنعاء تحت سيطرة ميليشيا الحوثي. ويظهر
المزيد ...
  دمَّرت الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران البنية التحتية في محافظة الحديدة وأحرقت "مصانع آل ثابت" في المدينة، في الوقت الذي أعلن فيه الجيش مقتل خبير متفجرات
المزيد ...
قصفت ميليشيات الحوثي الانقلابية، في أول خرق للهدنة غير المعلنة والمؤقتة في الحديدة، عددا من المصانع ومخازن المواد الإغاثية في المدينة الواقعة غربي البلاد. وقال
المزيد ...

أختيار المحرر
المخابرات الأمريكية سي آي أي "تعتقد أن بن سلمان أمر بقتل خاشقجي"
بيع "حمام السباحة".. أغلى لوحة لفنان على قيد الحياة مقابل 90.3 مليون دولار
ما العمر المثالي لحمل المرأة؟ دراسة تكشف "الفترة الذهبية"
حيلة ذكية لاكتشاف الذين حظروك على واتساب
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك