من نحن | اتصل بنا | الاثنين 19 نوفمبر 2018 10:30 مساءً

الأخبار

 

في سابقة غريبة.. شاب يمني يضرب شرطي كوري ويزعم أنه نجل ملك اليمن!

الأربعاء 11 يوليو 2018 11:15 صباحاً


حكمت محكمة كورية جنوبية على طالب يمني يزعم أنه أمير اليمن، بالسجن لمدة ستة أشهر لعرقلة العدالة بعد أن ضرب شرطياً وهو في حالة سُكر -تحت تأثير الكحول.
وقالت صحيفة ذا كوريا تايمز في خبر ترجمه موقع "يمن مونيتور" يوم الثلاثاء، إنه ووفقاً لمحكمة مقاطعة إنتشون، قام الطالب اليمني بضرب أحد ضباط الشرطة بينما كان اليمني في حالة ثمل وسكر، واعتدى بالضرب والركل على وجه الضابط الكوري عدة مرات.
 
وقاوم اعتقاله وهو يصرخ: "والدي ملك اليمن" "والدي ملك اليمن"وخلال المحاكمة اتهم الطالب اليمني الادعاء بالكذب.
 
وفي البداية، كان القاضي يتداول بشأن فرض غرامة على الطالب نظراً للاضطراب العاطفي بشأن بلده، التي تعاني من حالة حرب.
 
لكن القاضي قرر إعطاءه عقوبة السجن لمدة ستة أشهر ومنحة تحذير شديد.
وانتهى النظام الملكي في اليمن عام 1962م، وبات النظام جمهورياً ولم تحدد الصحيفة اسم الطالب اليمني الذي قال إنّ أبوة ملك اليمن!

 

 
المزيد في الأخبار
   اثار مشهد فيديو تم تداوله قبل يوم حالة من الرعب في صفوف اليمنيين ويعكس حالة البؤس التي باتت تعيشها العاصمة اليمنية صنعاء تحت سيطرة ميليشيا الحوثي. ويظهر
المزيد ...
  دمَّرت الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران البنية التحتية في محافظة الحديدة وأحرقت "مصانع آل ثابت" في المدينة، في الوقت الذي أعلن فيه الجيش مقتل خبير متفجرات
المزيد ...
قصفت ميليشيات الحوثي الانقلابية، في أول خرق للهدنة غير المعلنة والمؤقتة في الحديدة، عددا من المصانع ومخازن المواد الإغاثية في المدينة الواقعة غربي البلاد. وقال
المزيد ...
أعلن مصدر عسكري في وزارة الدفاع الحوثية بصنعاء، اليوم الأحد، بأن طيران التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، جدد غاراته على محافظة صعدة الحدودية مع
المزيد ...

أختيار المحرر
المخابرات الأمريكية سي آي أي "تعتقد أن بن سلمان أمر بقتل خاشقجي"
بيع "حمام السباحة".. أغلى لوحة لفنان على قيد الحياة مقابل 90.3 مليون دولار
ما العمر المثالي لحمل المرأة؟ دراسة تكشف "الفترة الذهبية"
حيلة ذكية لاكتشاف الذين حظروك على واتساب
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك