من نحن | اتصل بنا | الاثنين 19 نوفمبر 2018 11:15 مساءً

رياضة

 

رونالدو.. عقد "من نوع آخر" يجلب الملايين

الثلاثاء 10 يوليو 2018 05:32 مساءً
يبدو أن فكرة الانتقال ليوفنتوس الإيطالي ليست الأمر الوحيد الذي يشغل النجم البرتغالي رونالدو، الذي دخل في مفاوضات مع موقع "فيسبوك" لإنتاج حلقات وثائقية عن حياته اليومية.
وقالت صحيفة "ذا صن" إن ممثلي النجم البرتغالي يخوضون مفاوضات مع المسؤولين في موقع التواصل الشهير، حول إمكانية إنتاج 13 حلقة وثائقية حول حياة رونالدو.
 
ووفقا لمصادر، قد يدر إنتاج الحلقات على النجم البرتغالي 10 ملايين دولار.
 
وستظهر الحلقات لقطات حصرية للحياة الشخصية لرونالدو، وستكون أكبر سلسلة حلقات من إنتاج فيسبوك حتى هذه اللحظة.
 
ويحاول فيسبوك الدخول لمعترك إنتاج المسلسلات الخاصة، على غرار شركة "أمازون" و"نيتفليكس".
 
ويذكر أن موجة من التكهنات حامت في الأيام الماضية حول انتقال النجم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، من ريال مدريد الإسباني إلى يوفنتوس الإيطالي خلال الصيف الجاري.
 

 
المزيد في رياضة
ضيّع مهاجم منتخب ليسوتو واحدا من أغرب الأهداف في تاريخ المستديرة، خلال مباراة منتخب بلاده أمام تنزانيا، في الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة لكأس أفريقيا
المزيد ...
تأهل منتخب موريتانيا إلى نهائيات كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم، للمرة الأولى في تاريخه، بعد فوزه الأحد على ضيفه البوتسواني بنتيجة 2-1.وقلب أصحاب الأرض تأخرهم بهدف
المزيد ...
ضمنت الجزائر المشاركة في كأس الأمم الأفريقية المقررة الصيف المقبل في الكاميرون، بعد عودتها من لومي بفوز كبير على مضيفتها توغو 4-1، الأحد، في الجولة الخامسة قبل
المزيد ...
أحرز الألماني ألكسندر زفيريف المصنف ثالثا، بطولة الماسترز الختامية لكرة المضرب، بفوزه الأحد على الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول، 6-4 و6-3 في المباراة النهائية
المزيد ...

أختيار المحرر
المخابرات الأمريكية سي آي أي "تعتقد أن بن سلمان أمر بقتل خاشقجي"
بيع "حمام السباحة".. أغلى لوحة لفنان على قيد الحياة مقابل 90.3 مليون دولار
ما العمر المثالي لحمل المرأة؟ دراسة تكشف "الفترة الذهبية"
حيلة ذكية لاكتشاف الذين حظروك على واتساب
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك