من نحن | اتصل بنا | الاثنين 19 نوفمبر 2018 11:45 مساءً

الأخبار

 

اليمنيون ممنوعون من دخول الاردن الا بـ 2000 دولار

الاثنين 25 يونيو 2018 09:30 مساءً


 
أكدت مصادر مطلعة، للمشهد اليمني، وجود قانون جديد غير معلن من السلطات الأردنية لليمنيين الراغبين السفر إلى المملكة.
 
وقالت المصادر، إن السلطات الأردنية تشترط، وجود رصيد مالي لدى الشخص اليمني المسافر إلى الأردن لايقل عن 2000 دولار كحد أدنى إضافة إلى اشتراطات أخرى.
 
وأضافت المصادر، أن الشروط غير المعلنة والتي جرى سريانها من بعد إجازة عيد الفطر المبارك، تقضي بإلزام السائح اليمني، حجز فندقي سابق وتذكرة عودة.
 
وأشارت المصادر أن عدد كبير من المسافرين اليمنيين عبر طائرة "اليمنية" في رحلة (سيؤون ـ عمان) ليوم أمس الأحد، تم إعادتهم لعدم توفر هذه الشروط.
 
ولم يتسنى للمشهد اليمني، الوصول إلى مسؤول أردني أو يمني للتعليق على هذه المعلومات.

 

 
المزيد في الأخبار
في السادس من نوفمبر 1967م، قبيل لاستقلال بـ 25 يوما، اشتعل الاقتتال الأهلي بين رفاق الكفاح المسلح (الجبهة القومية وجبهة التحرير) ، الذين ناضلوا وقدموا التضحيات جنبًا
المزيد ...
   على نغمات طاسة ملاطف الحميدي أشهر مبرع يمني، أظهر فيديو مجموعة كبيرة من اليمنيين وهم يراقصون رقصة البرع المشهورة، في إحدى الأعراس باليمن. شاهد فيديو رقصة
المزيد ...
كشف موقع "المشھد" الیمني، ھویة خبیر المتفجرات عراقي الجنسیة الذي لقي مصرعه في صفوف ميلیشیات الحوثي الانقلابیة في الیمن. ونشر الموقع صوراً للخبير العراقي أثناء
المزيد ...
  لقي شقيق المتحدث العسكري باسم مليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، مصرعه مع العشرات من القيادات الحوثية في المعارك الضارية التي تشهدها الحديدة. ونقل
المزيد ...

أختيار المحرر
المخابرات الأمريكية سي آي أي "تعتقد أن بن سلمان أمر بقتل خاشقجي"
بيع "حمام السباحة".. أغلى لوحة لفنان على قيد الحياة مقابل 90.3 مليون دولار
ما العمر المثالي لحمل المرأة؟ دراسة تكشف "الفترة الذهبية"
حيلة ذكية لاكتشاف الذين حظروك على واتساب
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك