من نحن | اتصل بنا | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 04:50 صباحاً

الأخبار

 

شاهد.. الفنانة حلا الترك تدخل في نوبة بكاء شديدة بعد عرض إعلامي لها مقطع فيديو

السبت 07 أبريل 2018 01:06 مساءً


دخلت الفنانة البحرينية حلا الترك في نوبة بكاء بعد عرض الإعلامي وسام بريدي مقطع فيديو لها وهي تجلس إلى جانب والدها المنتج محمد الترك وبعدها مقطع آخر تؤدي أغنية لوالدتها منى السابر، سأل بريدي الترك: “قدّي انت حساسة وقدّي عندك هالبراءة”، ما دفع بريدي للتخفيف عنها بقول: “عليك ان تعتبريني كشقيقك الأكبر، إذا بتبكي سأبكي” لتدمع عيناه معلّقاً: “بكّيتيني إلي”.

وقال بريدي: “أنت أعظم إنسانة، الناس ثلاث ارباعها شر وانت زهرة حلوة بين أشواك بدّك تخلّي هالزّهرة تموت”؟، مضيفاً: “ما تسألي على حدا ولا تردّي على حدا، صوتك نعمة كثير كبيرة افرحي بها، وما تخلّي الناس تردك إلى الوراء لأنك ناجحة وحنونة وعندك أخلاق وحب، فكّري بأمر واحد في الحياة بأنّ الله أنعم علي بميزة أريد ان أوصلها بطريقة حلوة، ممنوع تبكي على أي شيء في هذه الحياة”، كما طلب بريدي من الترك عن طريق المزاح أن تغني له شيئاً بعيدا عن البكاء، الأمر الذي أعاد البسمة من جديد إلى الترك.

 

 
المزيد في الأخبار
أكد مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، أن المشاورات الجارية في السويد بين وفدي الحكومة الشرعية اليمنية ومتمردي الحوثي، سوف تسفر عن "اتفاقات محددة ونتائج
المزيد ...
كشف تحالف دعم الشرعية في اليمن، انتهاكات جديدة ترتكبها ميليشيات الحوثي الإيرانية في المناطق التي يتواجد فيها أو تلك التي تخضع لسيطرته.وقال المتحدث باسم التحالف
المزيد ...
كشف مصدر في وفد الحكومة اليمنية المشارك بالمحادثات التي تستضيفها السويد، الاثنين، أن مبادرة المبعوث الدولي، مارتن غريفيث، بشأن الحديدة "لا تزال محل نقاش"، مشيرا
المزيد ...
يتمسك المتمردون الحوثيون في اليمن بعدم انسحابهم من محافظة الحديدة (غربي البلاد)، وتسليم مينائها الاستراتيجي، الأمر الذي يستغلونه في نهب إيراداته لتمويل أنشطتهم
المزيد ...

أختيار المحرر
زفاف أسطوري هندي.. 100 طائرة لنقل المدعوين!
قرية "للنساء فقط" شمالي سوريا
عرب لغتهم الأم ليست العربية ويخشون عليها من الاندثار
الذكرى الـ71 لقرار تقسيم فلسطين: تسلسل زمني للأحداث
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك