من نحن | اتصل بنا | الاثنين 12 نوفمبر 2018 11:01 مساءً

مجتمع مدني

 

وجود تتبنى تشكيل إئتلاف الظل في عدن لتقديم تقرير أممي حول انتهاكات حقوق الإنسان

السبت 24 سبتمبر 2016 12:25 مساءً
 
  
أختتمت في مدينة عدن، فعاليات الورشة التدريبية الخاصة بمنظمات المجتمع المدني في إعداد تقارير الظل للاستعراض الدوري الشامل UPR، التي نظمتها مؤسسة وجود للأمن الإنساني بالتعاون مع مؤسسة فريدريش إيبرت، خلال الفترة من 5 ـ 8 سبتمبر 2016 بمشاركة 20 مشارك/ة يمثلون عدد من منظمات المجتمع المدني العاملة في مجال حقوق الإنساني في محافظات، عدن، لحج ، أبين، الضالع.
 
وزودت الورشة المشاركين بعدد من المواضيع المتعقلة بالقانون الدولي لحقوق الإنسان وأليات الأمم المتحدة لحماية الحقوق إلى جانب الآليات التعاهدية وغير التعاهدية ، آلية استعراض الدوري الشامل، وكيفية كتابة تقارير الظل من قبل منظمات المجتمع المدني وآلية تقديمهما لمجلس حقوق الإنسان بشكل متكامل.
 
وفي ختام الورشة أكد مدير البرامج في مؤسسة فريدريش ايبرت الالمانية في اليمن، محمود قياح،أن الحقوق والحريات يتم انتهاكها في جميع دول العالم ولكنها تتفاوت من دولة إلى أخرى وهذا الوضع في حالة السلم، ولكن هذه الانتهاكات تتزايد في حالة الحرب، مضيفا " لابد من مزيدا من الجهد من قبل منظمات المجتمع المدني والمدافعين عن حقوق الإنسان والحريات للتصدي لهذه الانتهاكات عبر رصدها وإطلاع الرأي العام عليها.
 
وأضاف " إن الدفاع عن حقوق الإنسان ليست عملية معقدة، منها طريقة الإبلاغ عن طريق تعبئة الاستمارات المحددة لدى المفوضية السامية لحقوق الإنسان وهذا متاح للجميع من المدافعين عن حقوق الإنسان، وهناك أيضا طريق خاصة بمنظمات المجتمع المدني المتضمنة في تقارير الظل التي يتم رفعها بشكل دوري ويتم مناقشها في مجلس حقوق الإنسان.
 
وأضاف إن الورشة ستعقبها تنفيذ دراسة معمقة في نهاية 2016 ، يليها في العام 2017 الإعلان عن التقرير الحقوقي الذي سيتم أعداده من قبل منظمات المجتمع المدني في عدن كأول تقرير ظل سيتم عرضه في مجلس حقوق الإنسان خلال الاجتماعات التي ستعقد وسيقوم بعرضه شخصين من المشاركين في الورشة ومن معدي التقرير.
 
وأكد إن تقرير الظل الذي سيتم إعداده من منظمات المجتمع المدني المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان سيعكس مدى التزام الحكومة اليمنية بحماية حقوق الإنسان وفقا للمواثيق والمعاهدات الدولية التي صادقت عليها البلد.
 
من جانبها قالت رئيسة مؤسسة وجود للأمن الإنساني، مها محمد عوض ، إن الورشة التدريبية انتجت تشكيل إئتلاف الظل لمنظمات المجتمع المدني والذي سيركز جهده في إعداد التقرير الحقوقي في عدن كأول تقرير ظل للاستعراض الدوري الشامل UPR والذي سيعكس مدى الالتزام بحماية حقوق الإنسان وفقا للمواثيق والمعاهدات الدولية التي صادقت عليها البلد.، وأضافت كذلك بإنه ضمن أنشطة المشروع الذي ستعقب الورشة التدريبية سيتم تنفيذ دراسة معمقة حول آليات وبرامج الحماية للنساء والفتيات ضحايا العنف والحرب 
 
وفي ختام الورشة تم الإعلان عن ميثاق خاص بتنظيم تشكيل وإجراءات عمل ( إئتلاف الظل) خلال المرحلة القادمة.
 

 
المزيد في مجتمع مدني
عااااجل وفاجعة...   العثور صباح اليوم على جثة الطفل قصي علي حاجب مقتولا فوق سطح عمارتهم بمدينة كريتر عدن   وكان الطفل قصي قد اختفى عصر يوم امس الجمعة وبعد بحث
المزيد ...
صادرت مليشيا الحوثي مؤسسة الصالح، والتي كانت تتبع الرئيس السابق علي صالح وقامت بتغيير اسمها وختمها الخاص.   وأعلنت مؤسسة الشؤون الاجتماعية في صنعاء الخاضعة
المزيد ...
    إدارة الإعلام بالمؤسسة   وقعت مؤسسة وجود للأمن الإنساني عبر مشروع تعزيز دور القيادات الشبابية في تنمية المجتمعات المحلية بالتنسيق مع مكتب وزارة الشؤون
المزيد ...
عدن/ خاص عقدت عدد من منظمات المجتمع المدني العاملة في مجال الدفاع حقوق الإنسان اجتماعا لها في مدينة عدن، اليوم الخميس الموافق 5 يناير 2017 لاستعراض مذكرة حقوقية تم
المزيد ...

أختيار المحرر
حضرموت تستعد لمفاجاة البحسني يوم 15 نوفمبر
شاهد الشجاعة النادرة : هكذا تسلق ابطال جيش الشرعية جبل ناصة الاستراتيجي وفاجئوا الحوثيين
الاسرة الحاكمة في السعودية تكشف عن ولي العهد الجديد القادم نحو عرش المملكة (تفاصيل مايجري من مفاوضات)
شاهد .. خارطة السيطرة على اليمن بين الشرعية والانقلاب
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك