من نحن | اتصل بنا | الخميس 28 مايو 2020 10:03 مساءً

الأخبار

فتاة يمنية تحضر الجامعة للدراسة وبرفقتها طفلتها الرضيعة .. صورة

- المصدر: مواقع الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 08:15 صباحاً

اثارت شابة يمنية اعجاب الكثير من رواد وسائل التواصل الاجتماعي وذلك بعد حضورها الى مقاعد الدراسة الجامعية وهي تحمل في ذراعيها طفلتها الرضيعة

ففي مشهد يلخص الاصرار والتحدي والعزيمة لدى الفتاة اليمنية التي ورغم ظروف الحرب والاوضاع الصعبة الا ان اصرارها على التعليم جعلها تحضر حاملة طفلتها في قاعة المحاضرة ماجعل الكثير يشيد بها

حيث قالت احداهن انها مرت بنفس التجربة بل واكثر من ذلك حيث عادت للدراسة من صف سادس ابتدائي حتى التخرج من الجامعة رغم انجابها الاطفال

وقالت اخرى انها تذكرها بنفسها عندما كانت تدرس في الجامعة وتحضر طفلها معها

وتبقى الفتاة اليمنية ورغم الظروف الصعبة مثالا للصبر والمثابرة والكفاح

المشهد اليمني

 

.

المزيد في الأخبار
تخطط حكومة اليابان لمنح قسائم خاصة لكل سائح تطأ قدمه أرض البلاد، تبلغ قيمتها 185 دولارا (20 ألف ين) يوميا،وذلك لمساعدة قطاع السياحة المتضرر من كورونا على النهوض، بحسب
المزيد ...
يبدو أن البنزين الأقل سعرا في العالم قد يفقد مكانته لظروف قهرية، حيث تسعى السلطات في فنزويلا لرفع أسعاره لمواجهة أزمة اقتصادية طاحنة.فقد أعلن الرئيس الفنزويلي
المزيد ...
رغم أن تطوير لقاح ضد "كوفيد 19" يعد طوق نجاة العالم الوحيد من فيروس كورونا المستجد حتى الآن، فإن استطلاعا للرأي جرى في الولايات المتحدة جاء بنتائج مفاجئة وغير متوقعة
المزيد ...
تعمل شركات الأدوية العالمية والمختبرات على تطوير لقاح مضاد لفيروس كورونا، وتجاوز عدد اللقاحات المحتملة الـ100، لكن 12 لقاحا محتملا منها وصل الى مرحلة التجارب
المزيد ...
 
أختيار المحرر
نصح جونسون بالإغلاق الكامل لبريطانيا.. لكنه خرق القواعد من أجل مقابلة عشيقته المتزوجة!
برلين: جائحة كورونا ستستمر حتى نهاية العام حسب السيناريو الأكثر تفاؤلا
محافظ البنك المركزي اليمني يطلق تحذير خطير .. تفاصيل
سفير الاردن يروي شهادته على حرب 94 واغلاق ملف نجران وجيزان وعسير
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  تمر عدن في اسوأ وضع لها لم تشهده من قبل، في تاريخها المعاصر ، فلم تشهد المدينة كل هذا الكم من إطلاق النار
تابعت باهتمام اللقاء الذي أجرته قناة بلقيس مع الدكتور محمد المسفر أستاذ العلوم السياسية بجامعة قطر، ويعود
من واقع ماتعيشه البلاد، ثمة ثقة عندي أن لا احد يستطيع التكتم على اكتشاف فيروس كورونا في عدن، فبمجرد الكشف
ما حدث مؤخراً في الجوف ، وقبلها نهم ، وحجور ، والعود  .. هو امتداد لخطيئة الحديدة . كان من الضروري أن يعاد
ليس من مهام الحاضر ولا المستقبل ايضاً، اعادة صياغة أحداث الماضي وترتيب فصولها ونسبة مسؤولية كل طرف فيها وفق
اتبعنا على فيسبوك
جميع الحقوق محفوظة لـ [أنباء عدن (الخبر للجميع والرأي لصاحبه)] © 2011 - 2020