من نحن | اتصل بنا | الأحد 23 فبراير 2020 08:35 مساءً

مساعة إعلانية 

رياضة

الكويت تخسر بـ"ثلاثية نظيفة" أمام أستراليا

الأربعاء 11 سبتمبر 2019 09:01 صباحاً

خسر منتخب الكويت لكرة القدم أمام ضيفه الأسترالي صفر-3، الثلاثاء، في التصفيات المزدوجة المؤهلة لكأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023 في الصين، ضمن المجموعة الثانية التي شهدت خسارة تايوان أمام نيبال صفر-2.
وسجل ماتيو ليكي (7 و30) وآرون موي (38) أهداف أستراليا، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وتساوت 4 منتخبات برصيد 3 نقاط، وفصل بينها فارق الأهداف، حيث بقيت الكويت أولى (من مباراتين) أمام أستراليا (مباراة واحدة) والأردن (مباراة واحدة) ونيبال (مباراتين)، فيما تحتل تايوان المركز الأخير من دون نقاط من مباراتين.

وفشل منتخب الكويت في تأكيد انطلاقته الرائعة في التصفيات عندما تغلب على نيبال 7-صفر الخميس الماضي، وخسارته أمام أستراليا قد تهدد مستقبل مدربه الكرواتي روميو يوزاك الذي سبق لرئيس الاتحاد المحلي الشيخ أحمد اليوسف أن أكد بأن الجهاز الفني سيحظى بفرصة حتى نهاية مباراة أستراليا قبل اتخاذ قرارات بشأنه.

ولم يمهل الضيف منتخب الكويت طويلا ليصدمه بهدف مبكر بعد مضي 7 دقائق فقط عبر القائد ليكي، الذي اصطدمت به تسديدة زميله جاكسون إيرفين لتتحول داخل الشباك وسط تغطية دفاعية سيئة.

وكاد "الأزرق" يرد سريعا إثر ركلة حرة جانبية انبرى لها فيصل زايد، تابعها سلطان العنزي بجانب القائم (10).

وسدد إيرفين كرة من داخل المنطقة علت العارضة (20)، فيما انتهت تسديدة آدم تاغارت في أحضان الحارس سليمان عبد الغفور (24).

وبطريقة مشابهة للهدف الأول، تمكنت أستراليا من تعزيز تقدمها بعد ركلة ركنية قابلها إيرفين برأسه، لتجد ليكي المتمركز أمام المرمى حولها في الشباك (30).

وسدد إيرفين كرة قوية بعد عرضية من الظهير عزيز بيهيتش بجانب القائم (37).

وواصل الـ"سوكيروز" الضغط وكأنه يلعب على ارضه وبين جماهيره، ومن كرة عرضية لغرانت حاول ابعادها الحارس عبد الغفور فقابلها موي من على حدود المنطقة في المقص الأيمن، رافعا الغلة الأسترالية إلى 3 أهداف (38).

ومع بداية الشوط الثاني، قام مدرب الكويت الكرواتي روميو يوزاك بردة فعل متوقعة بإشراك الثنائي بدر المطوع ويوسف ناصر كمهاجم ثان بدلا من شريدة الشريدة وعبدالله ماوي، في محاولة لإنعاش "الأزرق" هجوميا.

ومرر المطوع كرة أمامية لحسين الموسوي سددها قوية في الشباك الجانبية (52)، وحصل الأستراليون على ركلة حرة قريبة، إلا أن تسديدة موي ذهبت بجانب القائم (54).

وتبادل ناصر الكرة مع فيصل زايد قبل أن يطلق قذيفة أبعدها الحارس ماتيو ريان بمهارة إلى ركنية لم تثمر، في أبرز الفرص الكويتية (58).

وعاد ناصر وسدد كرة مفاجئة من داخل المنطقة أمسكها الحارس المتألق (63)، وحصل البديل أوير مابل على فرصة التعزيز لكن كرته انتهت في الشباك الجانبية (72).

ومع مرور الوقت وضح تأثر الفريقين بالأجواء الحارة، وتعرض أكثر من لاعب كويتي لإصابة عضلية، بينهم الموسوي الذي ترك مكانه لفيصل عجب.

وأنقذ عبد الغفور انفرادا صريحا من مابل الذي حاول إسقاط الكرة من فوقه (90).

 

 
المزيد في رياضة
حافظ الهلال على صدارته بفارق ثلاث نقاط عن مطارده النصر، عقب فوزه الصعب على الاتحاد 1-صفر وتخطي النصر حامل اللقب مضيفه الحزم 2-صفر، في المرحلة التاسعة عشرة من الدوري
المزيد ...
احتفل كريستيانو رونالدو بالمباراة الألف في مسيرته الاحترافية عندما هز الشباك في ظهوره 11 على التوالي في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم ليعادل رقما قياسيا
المزيد ...
شارك غابرييل جيسوس كبديل ليمنح مانشستر سيتي الفوز 1-صفر خارج ملعبه على ليستر سيتي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد أن أهدر فريق المدرب بيب غوارديولا ركلة
المزيد ...
هاليب تنهي مغامرة ريباكينا وتتوج بلقب دبي للتنس أنهت الرومانية سيمونا هاليب المصنفة أولى مغامرة الكازخستانية إيلينا ريباكينا عندما تغلبت عليها 3-6 و6-3 و7-6 (7-5)،
المزيد ...
 
أختيار المحرر
شاهد : قرار العكيمي الذي اهان فيه هاشم الاحمر وتعدى على صلاحيات المقدشي وهادي للمصلحة العامة
والد العريس هرب مع والدة العروس .. فألغي الزفاف
دراسة .. هذا الفعل البسيط يحميك من السرطان
مجلة امريكية : صاروخ فريد فتك بسليماني!
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
ليس من مهام الحاضر ولا المستقبل ايضاً، اعادة صياغة أحداث الماضي وترتيب فصولها ونسبة مسؤولية كل طرف فيها وفق
          في ساحة المدرسة الثانوية بخور مكسر توزعنا جماعات جماعات ذات صباح ، رافضين الدخول الى
الاستاذ المحامي أحمد الوادعي إنسان كبير في زمن صغير ، حينما يكون المعيار هو الحلم وفرص تحقيقه..  بحجم
أقلبوا الصفحة ، فقد ووري سليماني الثرى ، ومعه عهد من التنطع فوق ركام وأشلاء المدن العربية . قررت إيران إحتواء
    اطلعت على ما نشره أمس الصحفي والسياسي الشاب صلاح السقلدي من كلام صريح وصادق عن الوضع في اليمن بشماله
اتبعنا على فيسبوك