من نحن | اتصل بنا | الجمعة 27 يناير 2023 09:27 مساءً
مقالات
الاثنين 24 أكتوبر 2022 03:07 مساءً

سلاما ..........أبانا عمر

 
شعر ////// علي عبد الكريم 
هذه الكلمات القيتها في الفعاليه التي نظمها حزب التجمع الوحدوي اليمني بالمشاركه مع منتدي الطيب الثقافي بمدينة المنصوره ليلة الخميس الموافق 27/3/2018 أحياءا واحتفاءا بالذكرى الحاديه والعشرين لرحيل الفقيد المناضل عمر بن عبدالله الجاوي 
 
هذي السماوات التي غادرت 
بوابة الحلم 
             ما برحت تراوح 
بين الثرى والثريا 
       بين السحابات / العذابات 
   تداوي جراح المحبين 
       تناجي أبانا عمر 
تكلم باب السماء
                        وجه المطر 
تلاطف روح الثمر 
                تناجي أبانا عمر 
وترسم بالراحتين 
                 وجه الحصار الذي 
     اسقطته .........الجموع 
جموعا .......اصطفاها عمر 
   جموع ...تقول الصباح 
                    سلاحا لنا 
واجنحة الشعر 
                    رياضا لنا 
وكل الدساتير والفلسفات 
                      منارا لنا 
ووجه صنعاء 
               يسائل وجه الزمن 
أين .......أين باب اليمن ⁉
       عدن وجه يناجي 
       وجه ابانا عمر 
      فهذا وليد أتى
                   وهذا جنين بكى
       وبين رموش الزمن 
                           وجه أطل
وجه ضحوك 
                  وجه أبونا عمر 
    وجه يكحل ....عين الزمن 
يقول هنا ...هنا 
                     باب اليمن 
يكتب بالراحتين 
                      صحيح الجُمل 
لا تضعوا الرمح في مقلتي 
 
فجرح القصائد 
                     جرح تعالى
يسائل كل التفاعيل 
                    يناشد كل البحور 
يسأل في لهفة 
               ماذا الم بنا ‼⁉
ابا ازالٍ ...مثلك نسأل
               ماذا الم بنا ‼⁉
أموتٌ وزحفٌ 
               نحو القبور / الكهوف 
     أم تناهشتنا السيوف ‼⁉
          فويلٌ لمن اشعل 
               النار بين النفوس 
ويا حرقة القلب بوحي 
                       بكل التفاصيل 
                       بكل المضامين 
التي صادرتها الرياح 
                  ومحصولها الغضُ 
قد باعه الزارعون العلل 
ورتل أياته من 
                    حرف كل الملل 
قالوا اقرأوا آيةً
                   من سورة النحر 
وكنا قرأنا آيةً 
                  من سورة الفجر 
       وبيتا من الشعر 
       ومشكاة من الفكر 
      وقصائد ......وجد 
     تضاحك وجه عمر 
     تفكك وجه الحصار 
      ووجه .......صنعاء
       يحاكي أبانا عمر 
      وشمسانُ وجه القراءة
       بحضن ..........عدن 
       البحر يضحك 
                  الحرف يكتب 
من هنا مر أبونا.........عمر 
ولا بحرٓ .......دون محارٍ 
          ابانا .........عمر 
كل المحارات 
                  الصغار 
                          التلاميذ  
      اتوا إلى درسهم 
      اتوا يسألون ....‼
ماذا ألم بنا ابانا عمر ⁉
اشاروا إلى لوحة 
                 رسمها ذات يومٍ 
                  فقيد ....الوطن 
فطوبى لمن عانق البحر 
             طوبى لمن عطر النهر 
             بفكر عمر 
            طوبى لمن تغنى
             بفكر عدن 
فماذا عسى الفجر 
                        يغني لنا 
                      أبانا عمر ‼⁉
ماذا عساه ابانا عمر ‼⁉
سلاما أبانا عمر 
                    سلاما أبانا عمر 
منتدي الطيب ليلة الخميس 27/12 /2018

 
 
أختيار المحرر
إدراج آثار مملكة سبأ على قائمة اليونسكو للتراث العالمي المعرض للخطر
إدراج آثار مملكة سبأ على قائمة اليونسكو للتراث العالمي المعرض للخطر
شاهد: فؤاد الوصابي يقتل زوجته الحامل طعنا ورميا بالرصاص " تفاصيل موحشة "
المساكنة في سوريا: ظاهرة مجتمعية تواجه تحديات كبيرة
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
    فند الدكتور عيدروس نصر النقيب، بعض النقاط التي وردت في خطاب رئيس البرلمان اليمني، سلطان البركاني في
    " المثلية" ، " الحريات الجنسية"، "العلاقات الجنسية غير التقليدية" ، "مجتمع الميم" "الجنس الثالث" وغيرها
  يعتبر دمج والتحاق المعاقين في مدارس التعليم العام, من الامور المهمة والمفيدة لهم وللأسرة في
في ٥ نوفمبر ، رحل الرجل الشجاع جسداً ، وبقت روحه النقية الطاهرة تأبى الرحيل ، إنَّها في حالة سفر دائب غايته
ظلت مليشيات الحوثي تبحث عن وسيلة لتكريس تعاليم وتوجيهات "السيد" كمرجعية في إدارة شئون الحياة اليومية في
اتبعنا على فيسبوك
جميع الحقوق محفوظة لـ [أنباء عدن-إخباري مستقل] © 2011 - 2023