من نحن | اتصل بنا | الاثنين 02 أغسطس 2021 08:48 صباحاً
الأخبار
 

مشاورات شباب عدن تضع مستقبل المعالم الأثرية أمامها وتناقش الفرص والتحديات حولها

أنباء عدن: الثلاثاء 15 يونيو 2021 08:02 مساءً
 
 
عــدن/ خــاص – عــاد نـعـمـان
 
 
عقدت مجموعة مشاورات شباب/ات عدن AYC، عصر اليوم، على منصة برنامج زوووم، لقاء حواري موسوم بعنوان: "مستقبل المعالم الأثرية في مدينة عدن .. الفرص والتحديات"، وذلك في إطار النشاط العام للمجموعة، الذي تنفذه عبر الفضاء الإلكتروني الإفتراضي، خلال شهر يونيو الجاري.
 
تخلل اللقاء الحواري تقديم مداخلات رئيسية من الضيوف، حيث تحدث سفير اليمن لدى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو" د. محمد جميح، عن الأسباب التي تقف عائقًا أمام إدراج مدينة عدن ضمن برنامج مواقع التراث العالمية، وتناول وكيل الهيئة العامة للآثار والمتاحف والمخطوطات/محمد السقاف، آليات حماية المعالم الأثرية والأماكن التاريخية من الإنتهاكات المتكررة التي تتعرض لها وتلحق أضرار فيها.
 
تطرقت الأستاذ المشارك/هيفاء مكاوي في الآثار والحضارة الإسلامية بكلية الآداب–جامعة عدن، إلى أهمية الحفاظ على المعالم الأثرية والمواقع التاريخية بإعتبارها ثروة وطنية وقيمة حضارية إنسانية، وعرج رئيس مؤسسة عدن أجين م. مازن شريف، إلى الدور المناط بالشباب في تعزيز الوعي في الوسط المجتمعي؛ للحد من الإنتهاكات التي تطال تلك المعالم والمواقع، والتصدي لأعمال الإستيلاء والبناء العشوائي في حرمها.
 
أختتمت فعاليات اللقاء الحواري، بفتح باب النقاش العام أمام المتواجدين؛ لتقديم مداخلات إضافية وتعقيبية على ما سبق، خرجت بخلاصات هامة، وفي ذات الصدد تم طرح مقترحات وتوصيات، تنشرها المجموعة في قوالب إعلامية، وتتشاركها في نطاق واسع على صفحاتها وفي حساباتها بمنصات التواصل الاجتماعي.
 
أنطلقت أعمال اللقاء الحواري تمام الساعة الرابعة عصرًا، وأستمرت قرابة ساعتين، عبر البث الحي المباشر لفعاليات اللقاء، على الصفحة الرسمية للمجموعة في موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، وقامت بإدارة مجريات النقاش وتيسير الجلسات خلال اللقاء، عضوة المجموعة الناشطة الإعلامية/عهد ياسين، بحضور ومشاركة من أعضاء وعضوات المجموعة، إلى جانب معنيين ومهتمين بالآثار داخل وخارج البلاد. 
 
كانت المجموعة قد عقدت لقاء حواري، يوم أمس على منصة برنامج زوووم، خُصص لمناقشة الوضع الراهن للسلطة القضائية في مدينة عدن، تحت عنوان: "إستمرار تعطيل عمل القضاء وإنعكاساته على المواطن والمصلحة العامة"، وتعتزم المجموعة للفترة القادمة، المواصلة في عقد لقاءات حوارية وتنفيذ أنشطة، عبر الفضاء الإلكتروني الإفتراضي، ضمن الخطة العامة للمجموعة الموضوعة لشهر يونيو الجاري، تستضيف فيها مسؤولين وممثلي جهات معنية وشخصيات ذات إختصاص؛ وذلك لتناول مستجدات الأوضاع وتطورات الأحداث الأخيرة في مدينة عدن، ومناقشة قضايا ومشاكل عاجلة وطارئة تهم المجتمع المحلي.
 
يُذكر أن مجموعة مشاورات شباب/ات عدن AYC، تأسست مطلع عام 2020م، تضم في عضويتها نخبة فاعلة وصفوة متميزة من شبابـ/ـات مدينة عدن، ذوي الكفاءات والقدرات والخبرات، وتعتبر المجموعة إحدى تجليات المبادرات الشبابية المجتمعية النوعية، حيث تنشط خارج المنظومة الرسمية ودوائر صنع القرار، وتستمد وجودها وتمارس نشاطها من منطلق الشراكة والمسؤولية الاجتماعية في مدينة عدن.
 

.

 
المزيد في الأخبار
انتقدت وزارة الدفاع اليمنية ورئاسة اركانها، بشدة اليوم الاثنين ما وصفتها ب"الاكاذيب" التي نشرها محرر الشؤون اليمنية في قناة الجزيرة القطرية، احمد الشلفي. واستنكرت
المزيد ...
  وقع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي القانون رقم 135 لسنة 2021، بشأن فصل الموظفين الحكوميين بغير الطريق التأديبي وقانون الخدمة المدنية، الأحد.     ويهدف
المزيد ...
تنفيذا لتوجيهات الرئيس القائد عيدروس الزبيدي   الاجهزة الامنية تنفذ تمرين الاغلاق الامني للعاصمة عدن بنجاح منقطع النظير   تنفيذا لتوجيهات الرئيس القائد
المزيد ...
خروج كلي للطاقة المستأجرة وكهرباء عدن تجدد مناشدتها    عدن - إعلام مؤسسة الكهرباء    خرجت صباح اليوم الاحد ال 50% المتبقية من القدرة التوليدية لمحطات الطاقة
المزيد ...
 
أختيار المحرر
"ما لا نعرفه عن مريم".. فيلم مصري يشق طريقه نحو العالمية
استعدوا.. لم يعد هناك سبيل لحل سياسي في اليمن
إيران تطلق تطبيق لزواج المتعة .. تفاصيل
الرياض.. رواج زواج المسيار عبر تطبيقات المواعدة
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
يصادف يوم 14 يوليو يوم الرياضة في جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية ونحن نعتز بهذا التاريخ، وهذه الذكرى،
يا درب ذي ناعم يا حيد السماء.... كانت البيضاء المحطة الأولى التي توجه إليها الحوثي بعد دخوله صنعاء ، وأثناء
ونحن على أبواب موسم هطول الأمطار وتدفق السيول, يعاني القطاع الزراعي في محافظة أبين مشكلات وصعوبات جمة تعيق
إن بعض البشر ماهرون جدًا في قتل الفرحة و افساد المتعة ، بل مبدعون في ذلك. فعندما يحتفلون بإنجاز لك أو مناسبة و
سيذكر عام ١٩٧٤ ، بالنسبة لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية ، كعام للانفتاح السياسي والدبلوماسي على دول
اتبعنا على فيسبوك
جميع الحقوق محفوظة لـ [أنباء عدن-إخباري مستقل] © 2011 - 2021