من نحن | اتصل بنا | الخميس 14 يناير 2021 06:14 مساءً
الأخبار

[email protected]

بعد تهديدات بالقتل وأزمة حادة مع حلفاء الانقلاب.. الحوثيون يفرضون نائبا لرئيس مجلس النواب في صنعاء

انباء عدن الخميس 19 نوفمبر 2020 06:55 صباحاً
 
 
أفادت مصادر برلمانية، الثلاثاء، أن مجلس النواب في صنعاء الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي الانقلابية، زكى القيادي الحوثي «عبد الرحمن الجماعي»، نائبا لرئيس المجلس خلفا لـ»عبده بشر» الذي كان قد تم تعيينه لذات المنصب بعد انتخابات غير معلنة الأسبوع الماضي أفضت إلى إغلاق مقر المجلس من قبل جماعة الحوثي.
ونقل موقع «الموقع بوست» عن المصادر البرلمانية قولها: «أن تفاهمات بين جماعة الحوثي، وحزب المؤتمر الشعبي (جناح صنعاء)، المهيمن على مجلس النواب، أفضت إلى تزكية القياد في الجماعة الانقلابية «الجماعي» لمنصب نائب رئيس المجلس «يحيى الراعي» الذي قدم استقالته أيضا الأسبوع الماضي احتجاجا على ممارسة الحوثيين غير المسؤولة في إغلاق مقر المجلس
في المقابل قدم النائب المنحل من قبل الحوثيين «عبده بشر»، الثلاثاء، استقالته من منصبه كنائب رئيس البرلمان في صنعاء.
جاء ذلك في بيان للنائب «بشر» قال فقه أن استقالته جاءت بناء على طلب ما يسمى رئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط وحرصا على عدم استمرار تعليق الجلسات منذ الأسبوع الماضي.
 وفي إشارة لتلقيه تهديدات من قبل أنصار الحوثي بعد انتخابه نائبا لرئيس المجلس يحيى الراعي، قدم النائب «بشر» رسالة شكر لكل من هدد وتوعد بالتصفية والقتل. 
ويعد القيادي الذي فرضته جماعة الحوثي في هيئة رئاسة المجلس «عبد الرحمن الجماعي» عضو مرشح عن الدائرة الانتخابية 261 في مديريات مستبأ وحيران وميدي وبني حسن بمحافظة حجة، وجاء عبر الانتخابات التكميلية الأحادية التي أجرتها جماعة الحوثي في أبريل 2019.
أسبوع من إغلاق
إلى ذلك عقد مجلس النواب في صنعاء الخاضع لسيطرة الحوثيين، أولى جلساته، الثلاثاء، بعد نحو أسبوع من إغلاق مقر البرلمان على خلفية أزمة حادة بين حزب المؤتمر وجماعة الحوثي، بعد إعلان نتائج انتخابات تجديد رئاسة المجلس.
وتلقى أعضاء مجلس النواب مساء الاثنين، دعوات حضور مفاجئة لجلسة مقرر عقدها صباح الثلاثاء، لمناقشة عدد من التقارير المدرجة على جدول أعماله برئاسة رئيس المجلس يحيى على الراعي.
وجاءت هذه الانفراجة بعد تفاهمات أفضت الى عدول رئيس المجلس يحيى الراعي عن استقالته وتزكية مرشح الحوثيين الجماعي نائبا لرئيس المجلس، وتقديم النائب عبده بشر استقالته بعد انتخابه خلفا للقيادي الجنوبي ناصر باجيل الذي انتقل إلى تحالف الحكومة اليمنية الشرعية.
واحتجت جماعة الحوثي على صعود البرلماني المستقل عبده بشر المنحدر لمحافظة الحديدة إلى هيئة نيابة المجلس، وعملت على إغلاق مقر المجلس وتعليق الجلسات.
وأعادت الانتخابات غير المعلنة الأسبوع الماضي القيادي في حزب المؤتمر يحيى الراعي للرئاسة مجددا، الذي كان يأمل الحوثيون إزاحته من الرئاسة بعد نحو 12 عاما من توليه هذا المنصب للبرلمان المنقسم بين صنعاء وعدن.
وفي 7 نوفمبر الجاري، فاجأت الانتخابات سلطة صنعاء بصعود النائب عبده بشر إلى هيئة الرئاسة، وكان أيضا محل احتجاج واضح لدى الحوثيين، بينما تم إعادة انتخاب أكرم عطية وعبد السلام الأشول في هيئة رئاسة المجلس.
وتسببت الخلافات في تأجيل جلسة مشتركة بين مجلس النواب والشورى كان مقرر عقدها الأربعاء الماضي، والتي دعا لها رئيس ما يسمى بـ (المجلس السياسي) أعلى سلطة في حكومة الانقلاب الحوثي «مهدي المشاط» لمناقشة تطورات الوضع في المحافظات الجنوبية وخاصة سقطرى والمهرة.
 
 
 

.

 
المزيد في الأخبار
تعيين د.محمد علي ناصر عميدا لكلية الإعلام بجامعة عدن.
المزيد ...
  عدن - سبأنت :   أعلن وزير الداخلية اللواء الركن إبراهيم حيدان، أن دلائل النتائج الأولية بشأن الهجوم الإرهابي الذي استهدف مطار عدن الدولي بالتزامن مع وصول
المزيد ...
  تشهد تطبيقات المراسلة المشفرة سيغنال وتليغرام ارتفاعًا كبيرًا في عدد التحميل من متاجر تطبيقات آبل وغوغل، في الوقت الذي عانى فيه تطبيق واتساب المملوك لشركة
المزيد ...
   كتب / عبدالسلام هائل  تصوير / زكي اليوسفي    اقيم صباح اليوم بمدارس الأوائل الأساسية الثانوية بمديرية الشيخ عثمان بالعاصمة عدن , حفل تكريم الطلاب
المزيد ...
 
أختيار المحرر
مصدر: قتل ثلاثة مواطنين بعدن اثناء ملاحقة ثور هائج .. تفاصيل
باحثا عن قصةٍ صحفية.."أديب الجنابي" مصور هجوم عدن وشهيد الحقيقة
تقدر ثروتها بـ 8 مليار دولار .. سيدة أعمال خليجية تتزوج بسائقها الخاص
ارتفاع الإقبال على حليب الحمير في ألبانيا والسبب كورونا
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  ظل الأدب شعراً ، رواية ، بلاغة ، مسرح مصدراً لإثراء مناهج التفكير السياسي والعلوم الأخرى ، وإكسابها
  الاتفاق على حكومة توافق أمر بلا شك يستدعي منا التفاؤل والترحيب، ايـًا كان موقفنا من الأطراف المختلفة
  حسمت كلمة الرئيس ، التي ألقاها صباح اليوم أمام الحكومة الجديدة ، محتوى برنامج المرحلة القادمة بعد تكهنات
نزعة التسلط السلالية العنصرية العدوانية في صنعاء، ستنتهي إذا سادت بتدمير اليمن، وتمزيقه، و"تفريق دمه على
ابتدا من عام 1990 اصبحت اليمن دوله مفتوحة حدودها سهلة الاختراق وارارضيها سهلة المنافذ وقواتينها متفتحة على
اتبعنا على فيسبوك
جميع الحقوق محفوظة لـ [أنباء عدن-إخباري مستقل] © 2011 - 2021