من نحن | اتصل بنا | الجمعة 23 أكتوبر 2020 11:47 مساءً
مقالات

[email protected]

السبت 26 سبتمبر 2020 12:59 مساءً

دمت يا سبتمبر التحرير يا فجر النضال

ودرسنا أنهم تآمروا على ثورة 26 سبتمبر1962م وأفرغوها من مضامينها الثورية في أيامها وسنواتها الأولى..
 
اغتالوا روح ثورة قامت للقضاء على الاستعمار والاستبداد والجهل والفقر والمرض وازالة الفوارق بين الطبقات، لكنهم حافظوا على استمرار الاحتفال ليغالطوا به الشعب.
 
لان الثورة أهداف تتحقق ومبادئ وقيم تتجسد ومنفعة عامة للشعب يتم توفيرها في كل المجالات، وليست مجرد شعار او احتفال.
 
لن اقول ما قالوه من قبل " ثورة لا تستطيع الدفاع عن نفسها لا تستحق البقاء".
 
وسأردد مع كل الباحثين عن وطن متحرر من الظلم والاستبداد والجهل والفقر والمرض
 
" دمت يا سبتمبر التحرير يا فجر النضال "...
 
من صفحة الكاتب في فيس بوك 

 
أختيار المحرر
شاهد: (كُتْليّ الشاي).. من الخطوط الأمامية لجبهات الضالع...
شاهد الصورة النادرة للقيادات في الأيام الاولى للوحدة في عرس (صالح)
بين الناشطة سميرة الحوري و العفاشية نورا الجروي : شاهد واسمع التسجيل الصوتي للمكالمة التي أشعلت مواقع التواصل في اليمن
الباحثة البريطانية ’’هيلين بوند‘‘ وجبة يمنية شهيرة تعتبر أفضل فطور صحي
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  في ظل التغيير الذي يشهده العالم نحو تطوير تكنولوجيا المعلومات والاستفادة منها في كل المجالات بأقصى ما
كورونا يضرب من جديد. قالت دراسة استرالية إن الفيروس بمقدوره البقاء على الأسطح الجافة لمدة شهر كامل، وإن لم
  إن الوضع الراهن الذي وصلت إليه أندية #الضالع يدعو للحسرة ، فجميعها قد تحولت إلى مقايل لمضغ القات وتجمع
لاشك أننا نسعد ونفرح كالكثيرين من البشر عندما نشاهد ونسمع أفعال واعمال بعض الأفراد والجماعات في مبادرات
نشرت صحيفة الغارديان البريطانية يوم 8 الشهر الماضي (سبتمبر/ أيلول) أول مقال صحافي (افتتاحية) كتبه بالكامل
اتبعنا على فيسبوك
جميع الحقوق محفوظة لـ [أنباء عدن-إخباري مستقل] © 2011 - 2020