من نحن | اتصل بنا | الجمعة 19 أبريل 2019 10:45 صباحاً

الأخبار

 

الاطاحة بمحافظ البنك المركزي وخفايا الصراع

- المصدر: مواقع السبت 23 مارس 2019 01:30 صباحاً
كتب /مصطفى نصر
 
 

عقب جولة عنيفة من صراع النفوذ في إطار سلطة الرئيس هادي على مدى شهرين تمت الإطاحة بمحافظ البنك المركزي اليمني محمد زمام، عقب مرور عام وشهر فقط على تعيينه، وهو المنصب الذي كان يطمح له خلفه حافظ معياد المستشار الاقتصادي للرئيس هادي ورئيس اللجنة الاقتصادية.


الإقالة تأتي عقب نشر معياد لوثائق تتهم زمام بالتلاعب بفوارق بيع العملة الصعبة من قبل البنك المركزي بمبلغ يتجاوز 9 مليارات ريال خلال عشرين يوماً فقط، بالإضافة إلى مخالفات أخرى تم تقديمها إلى الرئاسة كجزء من الضرب تحت الحزام بين الطرفين.

أخذ البحث عن بديل لمحافظ البنك المركزي وقتاً طويلاً لاسيما وفق الشروط التي يتطلبها المنصب، إذ أن بعض الأشخاص المؤهلين إما أن الرئيس لا يثق فيهم، أو لم تكتمل فيهم شروط الولاء له، ناهيك عن مراعاة الجانب السعودي، لاسيما وأن زمام كان مرضياً عنه من السعودية إلى حد كبير.

حرصت الرئاسة وهي تتخذ قراراً من هذا النوع ألّا تثير سخط السعودية والإمارات، حيث والبديل قادر على التواصل معهم، رغم أنه لم يلقَ الحفاوة التي قوبل بها قرار تعيين سلفه زمام، حيث أعلن السفير السعودي محمد آل جابر حينها مباشرة ترحيبه بالقرار وحثه على الاستفادة من الوديعة السعودية لليمن.

لا يمكن اتخاذ قرار من هذا النوع دون التنسيق المسبق مع اللجنة الرباعية “أمريكا، بريطانيا، السعودية، الإمارات” ومن الواضح أن هناك ضوء أخضر لاسيما وأن حافظ معياد رجل برجماتي واكتسب سمعة جيدة أثناء إدارته لبنك التسليف التعاوني الزراعي، رغم ارتباطه الوثيق بالرئيس صالح ونظام حكمه.

معياد الذي كان مدعوماً بقوة أثناء حكم صالح واستطاع بفعل هذا الدعم أن يغير كلياً في أهداف بنك التسليف التعاوني الزراعي ليحوله إلى بنك تجاري منافس استطاع أن يحيط نشاطاته بهالة كبيرة من الزخم الإعلامي، وبذات القدر أثيرت حوله الكثير من علامات الاستفهام حول إدارته لكاك الدولي في جيبوتي وغيرها من الأنشطة التجارية التي كان يديرها لمصلحته ولصالح شركاء آخرين.

مصطفى نصر

من الواضح أن معياد حظي بدعم نافذين في السلطة سهلوا له اقتناص هذه الفرصة، ومن المتوقع أن يحدث نوع من التغيير الإيجابي لاسيما وأنه يمتلك مهارات قيادية ولديه خبرة في العمل المصرفي، لكن لن تكون البيئة مفروشة بالورود لاسيما وأن الوديعة السعودية هي الشريان الوحيد الذي يبقي البنك المركزي قادراً على إدارة السياسة النقدية، وما يزال البنك مكبلاً بالكثير من التحديات المحلية والدولية وفي ظل وضعٍ اقتصادي وأمني هش.

إن توليه مسئولية الرجل الأول في إدارة السياسة النقدية يضعه إزاء تحدي القدرة على تنفيذ مجمل السياسات المعلنة من اللجنة الاقتصادية التي يرأسها والتي كانت سبباً في التباين في وجهات النظر بين اللجنة وإدارة البنك المركزي اليمني خلال الأشهر القليلة الماضية.

البعض يتساءل عن تأثير هذه الخطوة في استقرار الريال اليمني والتعافي الاقتصادي، ورغم أهمية تفعيل البنك المركزي في عدن واستكمال جهود الاعتراف به وتعزيز مسئولياته في إدارة القطاع المصرفي، إلا أن اللاعب الأبرز في هذه المسالة لم يعد البنك المركزي نفسه، إذ يعتمد ذلك على الرضى السعودي واستمرار الدعم، فالوديعة السعودية المقدرة بـ ٢ مليار دولار ومنحة المشتقات النفطية الشهرية تمثل حجر الزاوية في نشاط البنك، وأي عرقلة فيها ستجعله مشلولاً.

نحن نعيش مرحلة لم تعد نظافة اليد والسجل المشرف للذمة المالية معياراً للتقييم، إذ يرضى الناس بالحد الأدنى من تفعيل مؤسسات هشة، وفي ظل إدارة عودتنا على الخذلان، ولعل تعيين ثلاثة محافظين للبنك المركزي في أقل من عامين يعد مثالاً واضحاً لهذا النوع من التخبط.

 

 
المزيد في الأخبار
تحذير هام للمغتربين اليمنيين .. قرار سعودي جديد بدأ تطبيقه من يوم امس .. اذا ارتديت هذة الملابس فسوف تدفع 6 الف ريال غرامة !   قال مغتربون في مدينة مكة المكرمة لموقع
المزيد ...
قال مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، الخميس، إنه يتوقع أن تبدأ عملية الانسحاب من الحديدة الواقعة على الساحل الغربي لليمن، خلال الأسابيع القادمة.وأضاف
المزيد ...
  مواعيد إقلاع رحلات الخطوط الجوية اليمنية لـ يوم الجمعة 19 ابريل 2019م : ◾رقم الرحله : 601. خط الرحله : القاهره- عدن. الاقلاع :02:30 بعد منتصف الليل. (توقيت القاهره) الوصول:
المزيد ...
تصدت القوات اليمنية المشتركة لهجوم نفذته ميليشيات الحوثي الموالية لإيران، الخميس، على قرى ووديان منطقة العود المحاذية لمحافظة إب وسط اليمن.وأفادت مصادر "سكاي نيوز
المزيد ...

أختيار المحرر
بالصور.. صباح الانتصارات من جبهة مريس ومستجدات السيطرة على الارض
هام وخطير.. الاعلام الصهيوني ينشر حدود فلسطين بعد صفقة القرن كما حددها ترامب (شاهد)
سيدة من تعز لزوجها صاحب الـ 100 سنة : تغلب على الكوليرا وسازوجك امراة جديدة " شاهد"
فساد القضاء في عدن بالوثائق.. حكم صادم بعدم التعرض لباسط اغلق شارع
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
أثناء زيارتنا لصعدة عام ٢٠١٢ضمن وفد التحضير لمؤتمر الحوار الوطني ، وكنا قد انتقلنا من مبنى إلى مبنى حتى
مع تطاول الازمة اليمنية ودخولها العام الخامس منذ أن سيطرت المليشيات الحوثية على صنعاء وانقلبت على الشرعية
  اليمن الجنوبي بطبيعته متنوع سياسياً وجغرافياً واجتماعياً وثقافياً، حتى على مستوى العادات والتقاليد
كان اليمن قد أخذ يتجه ، بسبب السياسات الاجتماعية المنحازة لصالح ذوي النفوذ في المجتمع، نحو أن يصبح بلداً
  التعايش الديني أولاً، وعليه تبنى المجتمعات وتحل مشكلات الفقر والجهل والفساد والظلم فيها.   تجارب الغرب
اتبعنا على فيسبوك