من نحن | اتصل بنا | الأحد 21 يوليو 2019 07:11 مساءً
الأخبار

المليشيات الحوثية تحشد قواتها في مدينة ‎الحديدة تحت مزاعم إحياء ذكرى المولد النبوي : التحالف يتصدَّى لثلاثة صواريخ باليستية على مأرب وطيرانه يردُّ بغارات على صعدة

- المصدر: مواقع الاثنين 19 نوفمبر 2018 09:50 مساءً

أعلن مصدر عسكري في وزارة الدفاع الحوثية بصنعاء، اليوم الأحد، بأن طيران التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، جدد غاراته على محافظة صعدة الحدودية مع السعودية. وقال المصدر لوكالة "سبوتنيك"، إن طيران التحالف شن ست غارات على "وادي علاف" في مديرية سحار غرب مدينة صعدة". وذكر المصدر أن القوات السعودية جددت قصفها الصاروخي والمدفعي على مديرية شدا الواقعة على الشريط الحدودي غرب صعدة.وتأتي الغارات عقب ساعات من قصف طيران التحالف مديرية رازح غرب محافظة صعدة بسلسلة غارات، تسع غارات منها استهدفت منطقتي الأزهور والقد.وفي محافظة الحديدة غرب اليمن، عاود طيران التحالف غاراته مستهدفا بأربع غارات منطقة الجبلية في مديرية التحيتا جنوب الحديدة، وجنوب منطقة كيلو 16 شرق مدينة الحديدة.وكانت دفاعات تحالف دعم الشرعية اعترضت مساء السبت، 3 صواريخ باليستية في سماء مدينة مأرب. وقال شهود عيان إن دوي انفجارات عنيفة هزت بعض أحياء المدينة جراء اعتراض دفاعات التحالف للصواريخ التي أطلقتها ميليشيات الحوثي الانقلابية مستهدفة الأحياء السكنية في مدينة مأرب.ونجح الجيش اليمني في اقتحام دفاعات ميليشيات الحوثي في مدينة الصالح في الحديدة، فيما تحدثت مصادر ميدانية عن لجوء الميليشيات إلى التحصن في مصانع صوامع الغلال بالميناء.إلى ذلك، وجه وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، بلاغاً إلى أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيرس، والمبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، كشف فيه عن قيام ميليشيات الحوثي بقصف مصانع الألبان في الحديدة.وذكَّر الارياني في تغريدة على صفحته على "تويتر" بما قامت به قبل اندلاع احداث ديسمبر الدامي العام الماضي عبر الحشد لاحتفالية المولد النبوي والذي انتهى باغتيال الرئيس السابق علي عبدالله صالح. وقال: ‏‏‏"نفس السيناريو تكرره المليشيات الحوثية عبر حشد مليشياتها المسلحة من باقي مناطق سيطرتها لمدينة ‎الحديدة تحت مزاعم احياء ذكرى المولد النبوي، في ظل تحذيرات من مخطط حوثي لقصف مكان التجمع وتوجيه اصابع الاتهام للتحالف، بالاضافة الى تصعيد اعمال القمع ومداهمة المنازل واختطاف المواطنين".وأكد أركان حرب "اللواء الرابع"، العميد جلال مقطع العوذلي، على أهمية تحرير مكيراس وتأمينها كونها تمثل أهمية استراتيجية لتأمين الجنوب وتأمين عدن، سواء من قبل الحوثيين أو من قبل التنظيمات الإرهابية، فنحن نخشى أن تكون منصة صواريخ لاستهداف عدن.وأضاف العوذلي في مقابلة مطولة أجراها معه موقع "24" الإخباري الإماراتي، "الخشية أن تتحول مكيراس معبراً للإرهابيين في التوغل صوب أبين والعاصمة عدن"، مبيناً أن تحريرها وتأمينها هو تأمين لأبين وعدن وتأمين لكل الجنوب، فهي تطل على سلسلة جبال الكور، التي تمتد حتى شبوة شرقاً، وترتبط أيضاً بيافع غرباً، وقبائل العواذل قادرة على تأمين مكيراس وتأمين السلسلة الجبلية".وأضاف: "خضنا كقبائل العواذل ومعنا قبائل أبين، معارك طويلة مع التنظيمات الإرهابية، 10 أعوام، حين تخلى النظام حينها عن الأجهزة الأمنية في أبين، حلت التنظيمات الإرهابية بدلاً عنها، وهو ما استدعى القبائل أن تقوم بدورها، وقدمت قبائلنا قوافل من الشهداء والجرحى في سبيل التصدي للإرهاب".

 
المزيد في الأخبار
  الضالع - خاص   زار وفد من مؤسسة يافع للعمل والإنجاز على رأسه رئيس المؤسسة الشيخ أبو أنس الصافي مستشفى النصر العام بمدينة الضالع.   وقدم الوفد معدات ومستلزمات
المزيد ...
عدن / مختار محمد حسن :  أعلن اتحاد الكرة موعد انطلاق الدورى التنشيطي لأندية محافظة عدن يوم أغسطس المقبل ، على أن ينتهي يوم 28 أغسطس كما حدد أن يكون الاجتماع الفني
المزيد ...
قالت الصحفية السعودية سكينة المشيخص ، إلى أنهم في السابق كانوا يحصلوا على المعلومات الخاصة بالجنوب وقضية من الإعلام اليمني المسيطر عليها.   وأضافت في ردها على
المزيد ...
عقالت مصادر اعلامية ان إجراء رئاسيا صدر قضى بمعاقبة وكيل وزارة الاعلام لقطاع الاذاعة والتلفزيون أيمن محمد ناصر النواصري.   وبحسب المصادر فان الاجراء قضى بتجميد
المزيد ...
أختيار المحرر
ولادة طفل بعين واحدة بردفان
شاهد بث مباشر لشابه صنعانية شهيرة على الفيس تصدم اليمنيين
لأول مرة في اليمن .. دكتورة في جامعة صنعاء ترقص في صالة عرس امام الرجال
في عهد سالمين والحمدي ..تعاون مبكر بين تلفزيوني عدن وصنـعاء "تعرف على مكافأة فريق عدن الفني"
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  جواد ظريف وزير خارجية إيران يعلن رفضه التدخل الخارجي في الشئون الداخلية لإيران !! ويشدد على أن ذلك يتعارض
العاشق الكذاب يفرح بالتهم .. لن تجد إيران وكيلاً بغباء وصلافة الحوثيين لتنسب إليهم أعمالاً تتجاوز قدراتهم
ظل جنوب اليمن يعاني من تراكم ثقافة الاقصاء واحتكار التمثيل والسلطة، ومازال البعض يستجر ذات الثقافة القادمة
أثناء زيارتنا لصعدة عام ٢٠١٢ضمن وفد التحضير لمؤتمر الحوار الوطني ، وكنا قد انتقلنا من مبنى إلى مبنى حتى
مع تطاول الازمة اليمنية ودخولها العام الخامس منذ أن سيطرت المليشيات الحوثية على صنعاء وانقلبت على الشرعية
اتبعنا على فيسبوك