من نحن | اتصل بنا | الثلاثاء 21 مايو 2019 02:37 صباحاً
الأخبار

المليشيات الحوثية تحشد قواتها في مدينة ‎الحديدة تحت مزاعم إحياء ذكرى المولد النبوي : التحالف يتصدَّى لثلاثة صواريخ باليستية على مأرب وطيرانه يردُّ بغارات على صعدة

- المصدر: مواقع الاثنين 19 نوفمبر 2018 09:50 مساءً

أعلن مصدر عسكري في وزارة الدفاع الحوثية بصنعاء، اليوم الأحد، بأن طيران التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، جدد غاراته على محافظة صعدة الحدودية مع السعودية. وقال المصدر لوكالة "سبوتنيك"، إن طيران التحالف شن ست غارات على "وادي علاف" في مديرية سحار غرب مدينة صعدة". وذكر المصدر أن القوات السعودية جددت قصفها الصاروخي والمدفعي على مديرية شدا الواقعة على الشريط الحدودي غرب صعدة.وتأتي الغارات عقب ساعات من قصف طيران التحالف مديرية رازح غرب محافظة صعدة بسلسلة غارات، تسع غارات منها استهدفت منطقتي الأزهور والقد.وفي محافظة الحديدة غرب اليمن، عاود طيران التحالف غاراته مستهدفا بأربع غارات منطقة الجبلية في مديرية التحيتا جنوب الحديدة، وجنوب منطقة كيلو 16 شرق مدينة الحديدة.وكانت دفاعات تحالف دعم الشرعية اعترضت مساء السبت، 3 صواريخ باليستية في سماء مدينة مأرب. وقال شهود عيان إن دوي انفجارات عنيفة هزت بعض أحياء المدينة جراء اعتراض دفاعات التحالف للصواريخ التي أطلقتها ميليشيات الحوثي الانقلابية مستهدفة الأحياء السكنية في مدينة مأرب.ونجح الجيش اليمني في اقتحام دفاعات ميليشيات الحوثي في مدينة الصالح في الحديدة، فيما تحدثت مصادر ميدانية عن لجوء الميليشيات إلى التحصن في مصانع صوامع الغلال بالميناء.إلى ذلك، وجه وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، بلاغاً إلى أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيرس، والمبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، كشف فيه عن قيام ميليشيات الحوثي بقصف مصانع الألبان في الحديدة.وذكَّر الارياني في تغريدة على صفحته على "تويتر" بما قامت به قبل اندلاع احداث ديسمبر الدامي العام الماضي عبر الحشد لاحتفالية المولد النبوي والذي انتهى باغتيال الرئيس السابق علي عبدالله صالح. وقال: ‏‏‏"نفس السيناريو تكرره المليشيات الحوثية عبر حشد مليشياتها المسلحة من باقي مناطق سيطرتها لمدينة ‎الحديدة تحت مزاعم احياء ذكرى المولد النبوي، في ظل تحذيرات من مخطط حوثي لقصف مكان التجمع وتوجيه اصابع الاتهام للتحالف، بالاضافة الى تصعيد اعمال القمع ومداهمة المنازل واختطاف المواطنين".وأكد أركان حرب "اللواء الرابع"، العميد جلال مقطع العوذلي، على أهمية تحرير مكيراس وتأمينها كونها تمثل أهمية استراتيجية لتأمين الجنوب وتأمين عدن، سواء من قبل الحوثيين أو من قبل التنظيمات الإرهابية، فنحن نخشى أن تكون منصة صواريخ لاستهداف عدن.وأضاف العوذلي في مقابلة مطولة أجراها معه موقع "24" الإخباري الإماراتي، "الخشية أن تتحول مكيراس معبراً للإرهابيين في التوغل صوب أبين والعاصمة عدن"، مبيناً أن تحريرها وتأمينها هو تأمين لأبين وعدن وتأمين لكل الجنوب، فهي تطل على سلسلة جبال الكور، التي تمتد حتى شبوة شرقاً، وترتبط أيضاً بيافع غرباً، وقبائل العواذل قادرة على تأمين مكيراس وتأمين السلسلة الجبلية".وأضاف: "خضنا كقبائل العواذل ومعنا قبائل أبين، معارك طويلة مع التنظيمات الإرهابية، 10 أعوام، حين تخلى النظام حينها عن الأجهزة الأمنية في أبين، حلت التنظيمات الإرهابية بدلاً عنها، وهو ما استدعى القبائل أن تقوم بدورها، وقدمت قبائلنا قوافل من الشهداء والجرحى في سبيل التصدي للإرهاب".

 
المزيد في الأخبار
  عدن- علي خميس   شهدت العاصمة عدن، مساء الإثنين، إفتتاح مركزاً تجارياً يحمل أسم "رد سي مول"  بتكلفة 10 ملايين دولار للمستثمر عبدالقوي صالح هويش، وهو ما يمثل
المزيد ...
تشهد العاصمة صنعاء انفلاتاً أمنياً غير مسبوق في ظل سيطرة مليشيا الحوثي الانقلابية على العاصمة وتسترها على عصابات النهب والقتل، وانعدام الرقابة والقانون
المزيد ...
الاجتماعي صورة تظهر رئيس وفد الحوثيين والمتحدث باسمهم، محمد عبدالسلام، وهو يرتدي ساعة غالية الثمن، في الوقت الذي يتحدث فيه عن الأزمة الإنسانية. وبحسب المصادر، فإن
المزيد ...
تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر فيه السيل وهو يجرف سيارة عسكرية وبداخلها قائد عسكري كبير قيل إنه ينتمى الى معسكر جبل حديد بعدن .. وقيل إن
المزيد ...
أختيار المحرر
في عهد سالمين والحمدي ..تعاون مبكر بين تلفزيوني عدن وصنـعاء "تعرف على مكافأة فريق عدن الفني"
6 دول في العالم لا تمتلك مطارات.. تعرف إليها
التطبيق الاخباري "اليمن الآن" يتجاوز 10 الف مستخدم خلال ايام (رابط التحميل)
اهم النصائح للحفاظ على التركيز والطاقة خلال الصيام
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
العاشق الكذاب يفرح بالتهم .. لن تجد إيران وكيلاً بغباء وصلافة الحوثيين لتنسب إليهم أعمالاً تتجاوز قدراتهم
ظل جنوب اليمن يعاني من تراكم ثقافة الاقصاء واحتكار التمثيل والسلطة، ومازال البعض يستجر ذات الثقافة القادمة
أثناء زيارتنا لصعدة عام ٢٠١٢ضمن وفد التحضير لمؤتمر الحوار الوطني ، وكنا قد انتقلنا من مبنى إلى مبنى حتى
مع تطاول الازمة اليمنية ودخولها العام الخامس منذ أن سيطرت المليشيات الحوثية على صنعاء وانقلبت على الشرعية
  اليمن الجنوبي بطبيعته متنوع سياسياً وجغرافياً واجتماعياً وثقافياً، حتى على مستوى العادات والتقاليد
اتبعنا على فيسبوك