من نحن | اتصل بنا | الجمعة 14 ديسمبر 2018 11:00 صباحاً

عربي و دولي

 

السلطات الألمانية تجفف بحيرة بأكملها بحثاً عن جثة امرأة مفقودة منذ 25 عاماً

الاثنين 08 أكتوبر 2018 08:30 صباحاً

بدأت الشرطة الألمانية اليوم السبت تجفيف بحيرة بأكملها بمدينة بريمن شمالي ألمانيا، وذلك في إطار تحقيقات جنائية.

ويأمل المحققون في العثور على جثة امرأة مفقودة منذ 25 عاما.
وقال متحدث باسم الشرطة إن أعمال سحب المياه من بحيرة "تيتينزه" سارية حاليا، موضحا أن الأمر قد يستغرق ما بين ثلاثة وخمسة أيام حتى يتم تجفيف البحيرة بالكامل.
ويجرى تحويل المياه المسحوبة من البحيرة إلى نهر الفيزر.
وكانت امرأة شابة اختفت من بريمن عام 1993، ولم يتم العثور على جثتها حتى الآن. ويمثل شريك حياتها السابق منذ أغسطس الماضي للمحاكمة بتهمة قتلها بسبب رغبتها في الانفصال عنه والانتقال مع ابنها لمكان آخر. وينفي الرجل 58 عاما الاتهامات الموجهة إليه.
وعقب عام من اختفاء المرأة، التقط صياد جرابا مُثقلا بحجارة. وتم العثور داخل الجراب على أغراض شخصية للمرأة المفقودة، بينها خاتم الخطوبة.
ولم تتمكن فرق متخصصة في الغطس في ذلك الحين من العثور على جثة المرأة بسبب تعثر الرؤية في مياه البحيرة.

 

 

 
المزيد في عربي و دولي
نشر مغني الراب الأمريكي كليفورد جوزيف هاريس جونيور، تغريدة على موقع تويتر لفيديو مدته دقيقة يصور شبيهة ميلانيا ترامب ترقص عارية.   twitter صورة من الفيديو وظهر
المزيد ...
 أعلن قصر الإليزيه الجمعة أن ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد آل نهيان اضطر بسبب "أمر استجّد عليه" لإلغاء زيارة له كانت مقرّرة إلى فرنسا الثلاثاء المقبل. وقالت الرئاسة
المزيد ...
  أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماى عن وزارة جديدة فى حكومتها مهمتها مكافحة الانتحار فى البلاد. وجاء الإعلان بعدما صرحت وزارة الصحة البريطانية أن
المزيد ...
  فوجئ الشارع اللبناني صباح الخميس، بصحيفة النهار التي صدرت بيضاء دون أي كلمة على كامل صفحاتها، إذ ظنَّ البعض أن هناك خللًا في الطباعة وسارعوا للاتصال بالجريدة،
المزيد ...

أختيار المحرر
زفاف أسطوري هندي.. 100 طائرة لنقل المدعوين!
قرية "للنساء فقط" شمالي سوريا
عرب لغتهم الأم ليست العربية ويخشون عليها من الاندثار
الذكرى الـ71 لقرار تقسيم فلسطين: تسلسل زمني للأحداث
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك