من نحن | اتصل بنا | الاثنين 22 أكتوبر 2018 10:01 صباحاً

رياضة

 

وزيرة إسرائيلية ترافق رياضييها إلى الإمارات

- وكالات : الجمعة 05 أكتوبر 2018 10:33 صباحاً
كشفت صحيفة "هآرتس" أن وزيرة الثقافة والرياضة الإسرائيلية ميري ريغيف، تعتزم السفر مع بعثة منتخب بلادها، للمشاركة في الجائزة الكبرى للجودو في أبوظبي الإماراتية، نهاية الشهر الجاري.
 
وذكرت الصحيفة الإسرائيلية أنه لم يتضح بعد هل سيسمح لريغيف بمرافقة منتخب بلادها إلى الإمارات، التي لا تقيم علاقات دبلوماسية مع إسرائيل، ولكن ما هو مؤكد أن العلم الإسرائيلي سيرفرف في أبوظبي، وذلك بعد تعهدات قدمتها الإمارات للاتحاد الدولي للجودو، بالسماح للرياضيين الإسرائيليين برفع علم بلدهم.
 
وأشارت الصحيفة إلى أنه إذا انضمت ريغيف بالفعل للوفد الإسرائيلي في أبوظبي، فمن المتوقع أن تضع اللمسات الأخيرة على خطط تل أبيب لاستضافة الجائزة الكبرى للجودو الخاصة بها.
 
المصدر:هآرتس
 

 
المزيد في رياضة
في أعقاب خسارته المذلة أمام حبيب نورمحمدوف، تحدث المقاتل الأيرلندي كونور مغريغور عن مستقبله، قائلا إنه "سيقاتل من أجل الثأر" من منافسه الروسي.ونجح نورمحمدوف،
المزيد ...
في عمر كرة القدم لم يتبق الكثير على نسخة كأس العالم المقبلة المقررة في قطر، لكن حلم الدوحة باستضافة المحفل الرياضي المهم يصطدم بوسم أكثر تداولا على موقع "تويتر"،
المزيد ...
أصدرت لجنة الانضباط في االاتحاد السعودي لكرة القدم، الأحد، قرارا بإيقاف لاعب نادي الاتحاد حسن معاذ، عامين، وتغريمه 100 ألف ريال، لاعتدائه بالضرب على لاعب نادي أحد
المزيد ...
بخسارة السبت أمام ليفانتي لم يعد هناك مجال للشك: ريال مدريد يمر بأزمة عاتية، ومبكرا جدا يبدو حلم استعادة لقب الدوري الإسباني بعيدا للغاية.3 خسائر وتعادلان ومركز
المزيد ...

أختيار المحرر
إنتاج أول نموذج لمحرك صاروخ "سويوز-5" الفضائي
فضيحة من العيار الثقيل.. مغن أمريكي ينشر فيديو لـ"ميلانيا ترامب" ترقص عارية في البيت الأبيض ( 18)
وزيرة إسرائيلية ترافق رياضييها إلى الإمارات
شاهد : حادث أثار ذعر السعوديين.. العثور على جثة مربوطة بسرير في منتصف طريق بأبها (فيديو صور)
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك