من نحن | اتصل بنا | الجمعة 14 ديسمبر 2018 11:00 صباحاً

رياضة

 

ميسي سيضطر لحضور حفل توزيع جوائز الفيفا

السبت 22 سبتمبر 2018 08:11 صباحاً
 
ذكرت وسائل إعلام إسبانية، أن الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم برشلونة، سيضطر لحضور حفل جوائز الاتحاد الدولي لكرة القدم "The Best"، الذي سيقام يوم الاثنين المقبل، في لندن.
 
وعلمت بعض الصحف الإسبانية ومنها صحيفتا "آس" و"ماركا" أن ليونيل ميسي لن يكون بمقدوره الغياب عن حفل توزيع جوائز الفيفا، رغم عدم ورود اسمه في قائمة اللاعبين الثلاثة المنافسين على جائزة أفضل لاعب للعام 2018، كونه دخل ضمن قائمة أفضل 11 لاعبا في العالم، في الوقت الذي غاب فيه البرتغالي كريستيانو رونالدو عن إحدى حفلات تتويج النجم الأرجنتيني بالكرة الذهبية.
 
وتعرض الاتحاد الدولي لانتقادات لاذعة بسبب غياب ليونيل ميسي عن قائمة المرشحين الثلاثة لجائزة أفضل لاعب في العالم، التي تضم كلا من الثلاثي: كريستيانو رونالدو، نجم يوفنتوس، والكرواتي لوكا مودريتش، نجم ريال مدريد، والمصري محمد صلاح، نجم ليفربول، وهم  الثلاثي نفسه الذي كان مرشحا لجائزة أفضل لاعب في أوروبا، والتي حصل عليها النجم الكرواتي.
 

 
المزيد في رياضة
برعاية طيران بلقيس  لأول مرة منذ فترة طويلة  دوري لأندية عدن بطريقة الذهاب والإياب  عدن / مختار محمد حسن :  أعلنت (شركة طيران بلقيس) المملوكة للشيخ احمد صالح
المزيد ...
منذ انطلاق نهائيات كأس آسيا لكرة القدم عام 1956، شاركت 32 دولة مختلفة في النهائيات على امتداد تاريخ البطولة.وبعد قرار توسيع النسخة ال17 كي تضم 24 منتخبا، كان لذلك تأثير
المزيد ...
أعلن الاتحاد الإسباني لكرة القدم، الثلاثاء، أنه سيتم استخدام تقنية المساعدة بالفيديو في التحكيم، بدءا من ثمن نهائي كأس ملك إسبانيا في يناير المقبل، وسيتم تمديدها
المزيد ...
انتقد المدير الفني لريال مدريد سانتياغو سولاري مهاجم الفريق السابق كريستيانو رونالد بشكل ضمني، في معرض رده على تصريح من الدون اعتبر تقليلا من شأن زملائه السابقين
المزيد ...

أختيار المحرر
زفاف أسطوري هندي.. 100 طائرة لنقل المدعوين!
قرية "للنساء فقط" شمالي سوريا
عرب لغتهم الأم ليست العربية ويخشون عليها من الاندثار
الذكرى الـ71 لقرار تقسيم فلسطين: تسلسل زمني للأحداث
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك