من نحن | اتصل بنا | الجمعة 16 نوفمبر 2018 05:58 مساءً

الأخبار

 

الحوثيون ينفذون حكم الإعدام بحق زعيم البهائيين ”حامد كمال حيدرة”

الثلاثاء 17 يوليو 2018 04:45 مساءً


 قال مصدر مطلع في العاصمة صنعاء ان ميليشيا الحوثي اقدمت على اعدام المعتقل زعيم جماعة البهائيين في اليمن حامد كمال حيدرة بتهم غير مُثبتة تتعلق بالتواصل مع إسرائيل .
 
واضاف المصدر ان ميليشيا الحوثي نفذت حكم الاعدام بحق حامد بعد صدور الحكم مباشرة والذي صدر في صباح الثلاثاء 2 يناير/ كانون الثاني 2018 بسبب معتقداته الدينية.
 
وطالبت عدة منظمات حقوقية (الحوثيين) بإلغاء حكم الإعدام الذي أصدرته المحكمة الجزائية المتخصصة بحق حامد كمال محمد حيدرة (53 سنة) والإفراج عنه فوراً دون قيد أو شرط. حيث قضى منطوق الحكم الصادر بإعدام حيدرة تعزيراً ومصادرة أمواله وممتلكاته، وإغلاق المحافل البهائية في اليمن.
 
وكانت قد شنت ميليشيا الحوثي حملات اعتقالات بحق البهائيين ولا يزال ستة من البهائيين رهن الإعتقال التعسفي والإخفاء القسري في سجون جماعة الحوثيين في صنعاء.

 

 
المزيد في الأخبار
  المنسق الاعلامي / محمد الخميسي اعلن مدرب منتخبنا الوطني الاول لكرة القدم السلوفاكي جان كوسيان قبل قليل عن تشكيلة المنتخب في مباراته الودية اليوم امام المنتخب
المزيد ...
    الى كل ابنآء مديرية  دمت الاحرار بشكل عام واهالي المدينة وضواحيها بشكل خاص   تبعث إليكم قيادة الجيش الوطني سلامها مهدية لكم هذا النصر الجمهوري والذي
المزيد ...
  كتب / توفيق رفيق القسيمي   قد نسميها المقرنة وتسمى بالخليج أم جنيب وذلك كونها تتحرك بشكل كامل حيث يتقدم رأسها وذيلها بشكل مستوي أي تمشي على جنبها .. والبعض
المزيد ...
  توفي وزير العدل في الحكومة الشرعية اليمنية يوم الجمعة.    وقالت مصادر طبية بعدن لصحيفة عدن الغد ان القاضي جمال محمد عمر توفي اثر ازمة صحية مفاجئة.
المزيد ...

أختيار المحرر
شاهد الصورة المرعبة : الافعى القرناء تظهر بالضالع
بيليه.. هدف ميسي التالي
القوة "الخفية" للثوم.. من طرد البعوض إلى مكافحة السرطان
بالصور .. وحوش لا ترحم.. أقوى 5 دبابات في العالم
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك