من نحن | اتصل بنا | الاثنين 19 نوفمبر 2018 11:15 مساءً

الأخبار

 

السعودية تعلن اليوم عن تفاصيل مشروع جديد لليمنيين بشكل خاص

الاثنين 25 يونيو 2018 07:20 مساءً


 
تعلن المملكة العربية السعودية اليوم الاثنين عن تفاصيل مشروع وطني إنساني جديد اطلق عليه مسمى  " مسام"  ممثلة في مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية , موجه للإنسان اليمني بشكل خاص.
 
وسيعلن المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الانسانية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة عن تفاصيل المشروع وأهدافه وأهميته للإنسانية بشكل عام والإنسان اليمني بشكل خاص ,  في حفل سيقام بفندق كروان بلازا مجمع الاتصالات وتقنية المعلومات، بحضور الأمراء وكبار المسؤولين والدبلوماسيين وممثلي المنظمات الدولية والأممية
 
يأتي المشروع امتداداً للدور الإنساني للمملكة العربية السعودية ورسالتها للقضايا الإنسانية في أرجاء العالم انطلاقاً من سياستها التي تدعو إلى التعاون بين الدول والشعوب من أجل تعزيز السلام العالمي والمحافظة على المكتسبات الإنسانية دون النظر إلى دين أو عرق.

 

 
المزيد في الأخبار
كشف موقع "المشھد" الیمني، ھویة خبیر المتفجرات عراقي الجنسیة الذي لقي مصرعه في صفوف ميلیشیات الحوثي الانقلابیة في الیمن. ونشر الموقع صوراً للخبير العراقي أثناء
المزيد ...
  لقي شقيق المتحدث العسكري باسم مليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، مصرعه مع العشرات من القيادات الحوثية في المعارك الضارية التي تشهدها الحديدة. ونقل
المزيد ...
أكد، وكيل الأمين العام لعمليات حفظ السلام في الأمم المتحدة جان بيير لاكروا، اليوم الأحد، أنه من "المبكر جدا" التفكير في نشر بعثة سلام أو غيرها من أعمال الأمم المتحدة
المزيد ...
   اثار مشهد فيديو تم تداوله قبل يوم حالة من الرعب في صفوف اليمنيين ويعكس حالة البؤس التي باتت تعيشها العاصمة اليمنية صنعاء تحت سيطرة ميليشيا الحوثي. ويظهر
المزيد ...

أختيار المحرر
المخابرات الأمريكية سي آي أي "تعتقد أن بن سلمان أمر بقتل خاشقجي"
بيع "حمام السباحة".. أغلى لوحة لفنان على قيد الحياة مقابل 90.3 مليون دولار
ما العمر المثالي لحمل المرأة؟ دراسة تكشف "الفترة الذهبية"
حيلة ذكية لاكتشاف الذين حظروك على واتساب
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك