من نحن | اتصل بنا | الثلاثاء 21 مايو 2019 02:37 صباحاً
مقالات
الأحد 10 يونيو 2018 03:04 صباحاً

عشال ودرس الرحيل

ثلاثة أعوام مضت على الرحيل، لكنها عجزت عن تغييبه خارج الوعي المجتمعي والذاكرة الجمعية، حيث مازال حضوره البهي وذكراه العطره بما خلفها من سمعة طيبة ومواقف وطنية هي امتداداً لمواقف أسرته التي يفخر بالإتكاء على تاريخها بشقيه السياسي والإجتماعي.
 
ناهض الانقلاب منذ بداياته الأولى، كنتاج طبيعي لمواقفه المناهضه لكل فعل ينازع الدولة صلاحياتها ووظيفتها.
 
ظل مؤمن بالتعدد والتنوع بعيداً عن الاستقواء بالقوة والتلويح باستخدام العضلات التي لا صلاحية لها خارج حلبات العاب الدفاع عن النفس كرياضة يميل اليها كثير من الهواة والمحترفين.
 
رفض يغادر المدينة التي احتضنته وأوته وأهله بعد أن طردهم الرفاق من وطنهم كنتيجة حتمية للحكم الشمولي الذي لا يقبل المخالفين له وغير المؤمنين بافكاره ورموزه.
 
رابط في تعز، رافضاً كل الدعوات والمحاولات والعروض للحاق بركب من غادر خارج حدود الوطن او خارج حدود تعز، أبى إلا أن يبادلها الوفاء بالوفاء كنهج تربوي وقيمي تعلمه في مدرسة (آل عشال).
 
كأنه القدر كان يخطب وده، لتمتزج دماؤه بتربة المدينة التي فتحت ذراعيها له وأهله دون أن تسألهم يوماً عن الإنتماء والهوية او تفتش في جيناتهم وسحنات وجوههم.
 
ثلاثة أعوام مضت منذ رحيل الشهيد محمد حسين عشال المعلم والمربي، الذي أبى إلا أن يمنحنا في لحظة رحيله درساً عظيماً لمعنى الوفاء في أبهى صوره، وماهية الفرق بين مَنْ نذر حياته لخدمة الوطن ومَنْ نذرها لخدمة فرد لا قيمة له في المعادلة الوطنية والتاريخية.
 
رحم الله الشهيد عشال سليل أسرة انحازت للوطن رغم كل مالحق بها من أذى.

أختيار المحرر
في عهد سالمين والحمدي ..تعاون مبكر بين تلفزيوني عدن وصنـعاء "تعرف على مكافأة فريق عدن الفني"
6 دول في العالم لا تمتلك مطارات.. تعرف إليها
التطبيق الاخباري "اليمن الآن" يتجاوز 10 الف مستخدم خلال ايام (رابط التحميل)
اهم النصائح للحفاظ على التركيز والطاقة خلال الصيام
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
العاشق الكذاب يفرح بالتهم .. لن تجد إيران وكيلاً بغباء وصلافة الحوثيين لتنسب إليهم أعمالاً تتجاوز قدراتهم
ظل جنوب اليمن يعاني من تراكم ثقافة الاقصاء واحتكار التمثيل والسلطة، ومازال البعض يستجر ذات الثقافة القادمة
أثناء زيارتنا لصعدة عام ٢٠١٢ضمن وفد التحضير لمؤتمر الحوار الوطني ، وكنا قد انتقلنا من مبنى إلى مبنى حتى
مع تطاول الازمة اليمنية ودخولها العام الخامس منذ أن سيطرت المليشيات الحوثية على صنعاء وانقلبت على الشرعية
  اليمن الجنوبي بطبيعته متنوع سياسياً وجغرافياً واجتماعياً وثقافياً، حتى على مستوى العادات والتقاليد
اتبعنا على فيسبوك