من نحن | اتصل بنا | الاثنين 10 ديسمبر 2018 09:01 مساءً

رياضة

 

الإعلام الحربي للحوثيين ينشر آخر صور «الصماد» قبل مقتله.. شاهد كيف ظهر!

- متابعات: الاثنين 23 أبريل 2018 10:49 مساءً
- الصورة :
نشرت وسائل الإعلام الرسمية التابعة لجماعة الحوثي آخر الصور التي التقطها جهازها الإعلامي الحربي لرئيس المجلس السياسي للجماعة صالح الصماد قبل مقتله.
 
 
 
ويظهر الصماد وهو يتفقد أحدى ورش صناعة وتخزين الأسلحة بمحافظة الحديدة، كما يظهر بجانبه العشرات من الألغام.
 
 
 
واعترف المجلس السياسي لجماعة الحوثي بمصرع الصماد جراء غارة جوية للتحالف العربي على أحد مواقع الجماعة بالحديدة.
 
 
 
وتولى الصماد مسؤولية رئاسة المكتب السياسي للجماعة بعد العام 2011 ، حيث تم تعيينه مستشارا سياسيا لرئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي في 24 سبتمبر 2014 جراء ضغوط جماعة الحوثي، بعد انقلابها يوم 21 سبتمبر، أي قبلها بثلاثة أيام، لكنه عاد ليرأس المشهد السياسي بصنعاء عبر المجلس السياسي الأعلى المشكل مناصفة بين المؤتمر والحوثيين في 28 يوليو 2016م، بعد الإطاحة برئيس اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي.
 

 
المزيد في رياضة
وضع أرسنال الإنجليزي خطة قد تصدم جماهير الفريق، حيث يسعى لبيع لاعب وسطه الألماني مسعود أوزيل خلال موسم الانتقالات الشتوية في يناير المقبل، حسب تقارير صحفية
المزيد ...
هز غاريث بيل الشباك بعد صيام 3 أشهر في الدوري الإسباني، ليمنح ريال مدريد فوزا صعبا 1-صفر على مستضيفه ويسكا متذيل الترتيب، الأحد، ويعود إلى المربع الذهبي على حساب
المزيد ...
سجل البلجيكي الدولي السابق كيفن ميرالاس هدفا في الدقيقة الـ6 من الوقت بدل الضائع لينتزع تعادلا صعبا لفريقه فيورنتينا مع مضيفه ساسولو 3-3 في مباراة أنهاها كل فريق
المزيد ...
كشف النجم الإنجليزي الدولي السابق ريو فيرديناند لأول مرة، عن قصة "مرعبة" كادت فيها طائرة تقل لاعبي "الجيل الذهبي" لمنتخب "الأسود الثلاثة" أن تتحطم.وفي حديثه مع صحيفة
المزيد ...

أختيار المحرر
زفاف أسطوري هندي.. 100 طائرة لنقل المدعوين!
قرية "للنساء فقط" شمالي سوريا
عرب لغتهم الأم ليست العربية ويخشون عليها من الاندثار
الذكرى الـ71 لقرار تقسيم فلسطين: تسلسل زمني للأحداث
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك