ساد الحزن صفحات التواصل الاجتماعي التي رثت "العم علي" بائع الشاي الأشهر في مدينة #صنعاء القديمة.

اليمني عم علي العمراني لم يكن مجرد مالك لمحل متواضع لبيع الشاي بالحليب بل كان جزءا من معالم مدينة صنعاء القديمة التي لا تكتمل زيارتك لها إلا بمذاق متميز من الشاي بالحليب الذي كان يعده.

عشقه الناس رغم طبيعته الغريبة التي تصل إلى رفضه منحك الشاي في حال قمت بممازحته أو محاولتك التقاط صورة له أو للمحل.

اشتهر عم علي ببساطته وتواضع محله الذي كان للقطط حيز كبير من مساحته، إلا أنه اتسع للجميع وكان مقصدا للزوار من مختلف أنحاء العالم.

رحل عم علي بصمت لتبقى مدينة صنعاء القديمة مكلومة برحيل أحد أبرز معالمها السياحية.