من نحن | اتصل بنا | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 04:50 صباحاً

اخبار وتقارير

 

محلل سياسي لبناني: ”ابو راس” يهوذا الاسخريوطي الذي باع صالح واسرته بثلاثين من الفضة

- المصدر: مواقع الثلاثاء 09 يناير 2018 05:01 صباحاً

قال المحلل السياسي اللبناني نضال السبع أن قرار اللجنة العامة لحزب المؤتمر الشعبي العام بتكليف صادق أبو راس ، برئاسة الحزب خلفاً لرئيسه السابق علي عبد الله صالح ، بمثابة انقلاب ابيض داخل الحزب الواحد ، وهو ياتي فى اطار قطع الطريق على اي محاولة لتنصيب القائد السابق للحرس الجمهوري العميد احمد علي عبدالله صالح ، لتولي قيادة الحزب خلفا لوالده .

وقال نضال السبع في حديث خاص لـ "المشهد اليمني "، ان تكليف صادق ابو راس برئاسة حزب المؤتمر الشعبي العام ،مدعوما من الحوثيين مؤشر واضح على ان جماعة الحوثي سعى الى تحصين جبهتها الداخلية فى صنعاء ، بعد الاحداث الاخيرة والتي راح ضحيتها الرئيس الراحل علي عبدالله صالح .

واشار "السبع" في حديثه لـ"المشهد اليمني" الى ان هذا التعيين بمثابة سقوط اخر معقل لاسرة الرئيس الراحل علي عبدالله صالح فى اليمن وهو المؤتمر الشعبي العام ، حيث كان يأمل العميد احمد علي عبدالله صالح بتولي رئاسة الحزب تمهيدا لوصوله الى راس السلطة السياسية مدعوما من دول الخليج.

وقال السبع ، ان خطوة صادق ابو راس ، بتنصيب نفسه على رئاسة المؤتمر الشعبي العام عبر تحالف مع جماعة الحوثي، لن تلقى الترحيب من جانب اسرة علي عبدالله صالح ، مما يفتح الابواب امام حالة انشقاقية جديدة داخل صفوف المؤتمر .

وقال ان حزب المؤتمر الان امام ثلاثة اجنحة ، الاول برئاسة صادق ابو راس وهو يحظى بدعم مباشر من قبل جماعة الحوثي ، والثاني برئاسة الرئيس عبد ربه منصور هادي المدعوم من قبل المملكة العربية السعودية ، والثالث برئاسة احمد علي عبد الله صالح المدعوم من دولة الامارات العربية .

واكد ان جماعة الحوثي سوف تدفع نحو تعزيز نفوذ الرئيس الجديد للمؤتمر الشعبي العام الشيخ صادق ابو راس ، وذلك عبر تعزيز الشراكة معه حتى يتمكن من لملمة المؤتمر والوقوف بوجه الجناح المؤتمري الذي يمثله الرئيس عبد ربه منصور هادي وجناح العميد علي عبد الله صالح الذي يعتمد على ارث والده فى مشروعية تمثيله داخل المؤتمر الشعبي العام .

وقال "السبع" في ختام حديثه مع "المشهد اليمني" ان جماعة الحوثي تسعى حاليا الى ترميم البيت الداخلي عبر حليفه صادق ابو راس الذي لن يسلم من اتهامات ال صالح ، فهو الان بنظرهم يهوذا الاسخريوطي الذي باع صالح واسرته بثلاثين من الفضة.

 

 

 
المزيد في اخبار وتقارير
تداول مستخدمو منصات التواصل الاجتماعي، مؤخرا، فهما "مغلوطا" لمتظاهرة فرنسية من ذوي السترات الصفراء، وزعم البعض أنها شرطية كانت تحث المحتجين على تفادي "مصير
المزيد ...
في واقعة غريبة ومأساوية تبعث برسالة تحذير لكل الآباء، تعرض فتى ماليزي لنهاية مؤلمة بعد أن صعق من سماعات الهاتف أثناء نومه وفارق الحياة.وتم العثور على الطالب الذي
المزيد ...
قال محمد العامري، عضو الوفد الحكومي في مشاورات ستوكهولم، “إن ملف الأسرى يحتل أولوية ضمن بقية الملفات، وأن الحكومة اليمنية تحاول تذليل كل الصعوبات؛ لكن الطرف
المزيد ...
 واصلت الأطراف المتحاربة في اليمن تصعيدا عسكريا كبيرا على الأرض اليوم الأحد 9 كانون الأول/ ديسمبر 2018، مع دخول مشاورات سلام معقدة في السويد يومها الرابع دون اختراق
المزيد ...

أختيار المحرر
زفاف أسطوري هندي.. 100 طائرة لنقل المدعوين!
قرية "للنساء فقط" شمالي سوريا
عرب لغتهم الأم ليست العربية ويخشون عليها من الاندثار
الذكرى الـ71 لقرار تقسيم فلسطين: تسلسل زمني للأحداث
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
  - بسقوط الريال تكون قلعة من قلاع الصمود الوطني قد سقطت ، ويكون الانقلابيون بذلك قد استكملوا إغلاق الحلقة
  ثمة من يقسو جاهلا او متعمدا على الاتحاد اليمني لكرة القدم، فيتحدث ربما بعاطفة او خبث، وقد تكون غشامة، عن
  الحمقى حينما يداهمهم العجز في تصحيح خطيئتهم يواصلون الانحطاط في أشد صوره بشاعة .  لا يستطيع أمثال هؤلاء
    للقراءة أهميتها في حياة المجتمعات، فبها وحدها تملك مفاتيح المعرفة وتقف على تجارب الآخرين
لا يريدون للحوثي الهزيمة الكاملة لذا يختلقون له الأعذار والمبررات التي لن يكون آخرها ما أعلنه السيد
اتبعنا على فيسبوك